18:15 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد حسن عبد ربه، المستشار الإعلامي لهيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، أن 16 فلسطينيا في السجون الإسرائيلية يواصلون إضرابهم عن الطعام، أقدمهم دخل يومه الـ20.

    وحسب تصريحات لوكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، قال عبد ربه: "أن 16 أسيرا يواصلون إضرابهم عن الطعام، أقدمهم: الأسير سالم زيدات (40 عاما) من بني نعيم شمال شرق الخليل، الذي يواصل إضرابه لليوم الـ (20) على التوالي، رفضا لاعتقاله الإداري".

    وفصل المستشار الإعلامي لهيئة الأسرى الفلسطينية أسماء المعتقلين الـ16، وعدد الأيام التي أضربوا فيها، حيث يأتي محمد اعمر، ومجاهد حامد بعد زيدات، حيث أضربا منذ 18 يوما، ثم 4 آخرون أضرب كل منهم 17 يوما حتى الآن، وهم، محمود الفسفوس وشقيقه كايد، ورأفت الدراويش، وجيفارا النمورة.

    أيضا هناك ماهر دلايشة الذي مضى على إضرابه 12 يوما، وعلاء الدين علي، ثم 6 آخرون أضربوا منذ 11 يوما، وهم فادي العمور، وحسام ربعي، ومحمد خالد أبو سل، وأحمد عبد الرحمن أبو سل، وأحمد نزال، وبعدهم ولمدة 10 أيام مقداد القواسمة.

    ومن المضربين أيضا محمد نوارة، المعتقل منذ العام 2001، والمحكوم عليه بالسجن مدى الحياة، حيث أعلن إضرابه رفضا لحبسه انفراديا، وذلك بعد أن قررت إدارة سجن "عسقلان" على نقله الى زنازين العزل في بئر السبع.

    ولفت عبد ربه إلى معاناة الفلسطينيين الموجودين في السجون الإسرائيلية، مؤكدا أن جميعهم يعانون من "آلام المفاصل والإعياء والانهاك الشديدين، ونقصان الوزن بشكل لافت".

    وتحدث المستشار الإعلامي لهيئة شئون الأسرى الفلسطينية عن ما قال إنه "ضغط نفسي" على الأسرى، معللا ذلك بـ "التنقلات وحملات التفتيش اليومية في مقتنياتهم الشخصية".

    وناشد المسؤول الفلسطيني المؤسسات الدولية والمنظمات الحقوقية، "ضرورة زيادة الضغط القانوني على دولة الاحتلال لإنهاء ملف الاعتقال الإداري الذي يخالف القوانين الدولية".

    انظر أيضا:

    وزير خارجية إسرائيل يكشف خطة بلاده للرد على استهداف سفينتها في بحر العرب
    مصادر لشبكة إيرانية: استهداف السفينة الإسرائيلية جاء ردا على مهاجمة مطار سوري
    سلطنة عمان تعلق على حادث استهداف السفينة الإسرائيلية قرب سواحلها
    بيان من الجيش الأمريكي يرجح تنفيذ الهجوم على ناقلة النفط الإسرائيلية بطائرة مسيرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook