22:56 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وجّه رامي الصالحي، رئيس مكتب المغرب العربي للشبكة الأورومتوسطية لحقوق الإنسان، انتقادا لاذعا للرئيس التونسي قيس سعيد، اليوم الثلاثاء.

    وحسب ما نشره الصالحي عبر صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، قال: ''لن يهدأ قيس سعيّد ولن يرتاح له بال حتّى يفتح حربا أهلية بين التونسيين''.

    واعتبر أن خطابات سعيد "قائمة على التفرقة بين التونسيات والتونسيين وبين الجهات والفئات، وعلى بثّ الحقد والكراهية والنقمة، واعتماد معجم فاشي وعبارات هستيريا وتهديد ووعيد".

    وخاطبه قائلا: "ربما مازال لديك شيء من الرّصيد الوهمي الذي خدعت به الجميع ولكنه سينفذ سريعا، ليفيق "شعبك" على حقيقة مرّة وهي أنك أكبر عملية تحيل تعرض لها في تاريخه"، على حد تعبيره.

    يشار إلى أن الرئيس التونسي قيس سعيد كان قد اتخذ جملة من القرارات في الـ25 من يوليو/ تموز الماضي، جمّد خلالها عمل البرلمان، وأقال حكومة المشيشي، وتبعها بفرض حالة الطواريء، وإقالة وزيري الدفاع والداخلية.

    ** تابع المزيد من أخبار تونس اليوم على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    الرئيس التونسي يعلن تعديل قانون الانتخابات في البلاد وتعيين رئيسا جديدا للحكومة
    مسؤول قضائي تونسي: مدة البت في طعون الإقامة الجبرية قد تتجاوز شهرا
    الأمن التونسي يضبط امرأة تلد "لحساب الغير"
    مقتل "أبو البراء التونسي" و"أبو حمزة اليمني" بغارة جوية في ريف إدلب
    الكلمات الدلالية:
    أخبار تونس اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook