04:33 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر

    زاهي حواس: اكتشفنا توابيت رائعة ومومياوات في سقارة، ونرحب بالتعاون مع البعثة الروسية للآثار

    لقاء سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشف أثري هائل يحمل قيمة علمية كبيرة حول المومياوات المصرية القديمة والتوابيت وأسرارها، أعلن عنه د. زاهي حواس وزير الآثار المصري الأسبق، بعد العثور على كنز أثري هائل موجود في سرداب ويحتوي على كمية ضخمة من التوابيت مكدسة فوق بعضها.

    يعود الكشف الجديد إلى 2500 عام ويضم أكثر من 13 تابوتا مزخرفا بنقوش بديعة، وبداخلها مومياوات في حالة حفظ جيدة، التي من المنتظر أن تكشف الكثير عن خبايا تلك الفترة من تاريخ مصر الممتد لآلاف السنين. 

    الاكتشاف الجديد مصري خالص أشرفت عليه بعثة آثار محلية، لكن مصر تضم مئات البعثات الأجنبية التي تقوم بالتنقيب عن الآثار.

    وفي هذا السياق، يقول د. زاهي حواس، وزير الأثار المصري الأسبق:

    "لدينا في مصر نحو 240 بعثة أجنبية من كل دول العالم تقوم بالحفر وتسجيل الآثار وبعمل المسح الأثري منتشرة في صعيد ودلتا مصر ولدينا البعثة الروسية أهم بعثة هي التي عملت معي في منطقة الأهرام وقد كشفوا آنذاك مجموعة من المقابر، وهناك تعاون كبير جدا. ونرحب بهم للتنقيب عن الأثار الغارقة في البحر الأحمر والمتوسط والنيل وقد وجدنا كشفا مهما في النيل". 

    وأوضح حواس أن الكشف الجديد في سقارة يحمل أهمية خاصة وهو "عبارة عن مجموعة توابيت ضخمة عبارة موجودة في آبار تحت منطقة أثار سقارة على مشارف الهرم المدرج وكان من المفترض الإعلان عنه في مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي لكن تم تأجيل المؤتمر نظرا للعثور على سرداب ملئ بالتوابيت بداخلها مومياوات وعليها نقوش جميلة ورائعة".

    وأشار حواس إلى أن المتحف المصر الكبير أهم مشروع ثقافي في القرن الحادي والعشرين ومن المفترض أن يفتتح العام القادم.

     للمزيد تابعوا "لقاء سبوتنيك" لهذا اليوم...

    إعداد وتقديم: جيهان لطفي

    الكلمات الدلالية:
    مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook