01:37 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر

    رئيس اتحاد الصحفيين في تشاد: المؤسسة العسكرية موحدة والشارع منقسم والجماعات الإرهابية على الحدود

    لقاء سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مع تسارع التطورات في تشاد بعد مقتل الرئيس إدريس ديبي بعد ساعات من تجديد انتخابه رئيسا للبلاد، أعلن المجلس العسكري عن ميثاق انتقالي للرئاسة التشادية، جاء فيه أن الجنرال محمد إدريس ديبي رئيس المجلس العسكري الانتقالي الذي تأسس الثلاثاء، عقب وفاة والده سيتولى مهام رئيس الجمهورية.

    بموجب هذا المنصب يكون الجنرال محمد ديبي، البالغ من العمر 37 عاما، هو "القائد الأعلى للقوات المسلحة" في تشاد وقد عين الثلاثاء بموجب مرسوم من 14 جنرالا آخرين مقربين من الرئيس الراحل في المجلس الانتقالي، والذي سيكون الهيئة المسؤولة عن تنظيم الانتقال على مدار 18 شهرا لحين اجراء انتخابات.

    وفي حديثه لـ"سبوتنيك" قال رئيس اتحاد الصحفيين التشاديين عباس محمود طاهر إن " الوضع في العاصمة يتسم بالهدوء الآن، والشارع التشادي منقسم حيال تولي نجل الرئيس، فالبعض يرى  أن المجلس العسكري رهان للاستقرار، ويرى آخرون أن انتقال السلطة بمثابة عملية توريث لنجل الرئيس، إلا أن المؤسسة العسكرية موحدة، وقد ظهر هذا في البيان العسكري عندما وقف كبار جنرالات الجيش خلف نجل الرئيس وهؤلاء هم أركان النظام الذين اعتمد عليهم الرئيس طوال فترة حكمه"

    وحول تهديدات جبهة التغيير والوفاق المتمردة باقتحام العاصمة قال طاهر إن "كل السيناريوهات مفتوحة، ونحن نعيش حربا نفسية وإعلامية حيث أن الحركة أعلنت الانسحاب قبل وفاة الرئيس ومعلوم أن الحكومة قضت على التمرد في آخر المعارك التي راح ضحيتها الرئيس، والان بوجود معطيات جديدة فقد خلط موت الرئيس الأوراق، وتريد المعارضة أن تكمل هذا المسار"  

    وحذر طاهر من أن الجماعات الإرهابية قد تستفيد من التطورات الحالية مشيرا إلى أن  بلاده "كانت نشطة في الحرب على الإرهاب، وقد قاتل الرئيس دبي جماعة بوكو حرام بشراسة في عقر دارها، وركز على محاربة الإرهاب، وأرسل قوات لمالي والنيجر وبوركينا والكاميرون وغيرها" مؤكدا أن " البنية العسكرية للبلاد مازالت كما، وستستمر في نفس النهج، لكن على الصعيد السياسي سيعتري المشهد تغيير حيث تشهد المنطقة المحيطة كلها حاليا اضطرابات وما بعد ديبي لن يعود كما كان من قبل"   

    وحول المخاوف من تنامي الدور الفرنسي في تشاد قال طاهر إن "فرنسا كانت حليفة للرئيس دبي وساعدته في مواجهة محاولات تمرد سابقة، وقد باركت الوضع الحالي"

    بإمكانكم متابعة الحوار كاملا عبر الرابط الصوتي ...

    إعداد وتقديم : وائل مجدي وخالد عبد الجبار

    انظر أيضا:

    المجلس العسكري الانتقالي في تشاد يكشف عن وثيقة الفترة الانتقالية
    الرئيس الفرنسي ماكرون يشارك في جنازة رئيس تشاد الراحل ديبي
    المعارضة التشادية تدعو لعصيان ضد إجراءات المجلس العسكري الانتقالي
    تشاد... رئيس اتحاد الصحفيين يكشف حقيقة الهجوم على القصر الرئاسي
    الكلمات الدلالية:
    تشاد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook