14:29 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر

    العراق... من حرب الإرهاب إلى الأزمة الاقتصادية

    هموم عراقية
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، إن "الضرر الذي يعاني منه العراق، بسبب انخفاض أسعار النفط، أكبر من أضرار تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) ووباء فيروس كورونا، حيث إن التهديد الناتج عن انخفاض أسعار النفط حاد للغاية وتأثيره أكبر من نظيره في دول أخرى بالمنطقة".

    فهل ستكون مهمة الحكومة الجديدة إصلاح الاقتصاد؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "هموم عراقية" على أثير راديو "سبوتنيك" الخبير الاقتصادي باسم انطوان:

    "المشكلة الاقتصادية اليوم هي تحصيل حاصل لسبعة عشر عاما من الأخطاء وسوء الإدارة، فهناك ديون للقطاع الخاص على الحكومة الاتحادية تقدر بثلاثين ترليون دينار عراقي، وتوجد حاليا أموال بالبنوك، لكنها لا تسد حاجة البلد لشهر أو شهرين."

    وتابع أنطوان بالقول، "هناك أكثر من خمسين ألف مشروع صناعي خاص معطل في العراق، وهي إن عملت، فسوف تغنينا عن استيرادات كثيرة، وتوقف تدفق العملة إلى الخارج، إضافة إلى قيامها بخلق فرص عمل للعاطلين."

    وأضاف أنطوان قائلاً، "تعطيل القطاع الإنتاجي كان مؤامرة كبيرة على الاقتصاد العراقي، الغرض منها هروب الأموال والثروات إلى الخارج وخلق بطالة، وجعل الشعب يأكل أكثر مما ينتج."

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق...

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    انظر أيضا:

    الحكومة العراقية تعقد جلستها الأولى برئاسة الكاظمي
    الكاظمي يوجه بتشكيل لجنة تحقيق في احتجاجات العراق وإطلاق سراح المعتقلين
    الكاظمي يحيل حكومة عادل عبد المهدي إلى التقاعد
    ما سر تأكيد الكاظمي على محاكمة قتلة المتظاهرين في العراق؟
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook