10:13 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر

    البرلمان اللبناني ينعقد لمنح الثقة للحكومة رغم المظاهرات...جدل حول تحركات القوات الأمريكية في العراق

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مواضيع حلقة اليوم: اشتباكات بين المتظاهرين والأمن أمام البرلمان في بيروت قبل جلسة منح الثقة للحكومة الجديدة؛ جدل حول طبيعة تحركات القوات الأمريكية من 15 قاعدة في العراق؛ جولة جديدة من مفاوضات "سد النهضة" في واشنطن بحضور وزراء الخارجية والري.

    اشتباكات بين المتظاهرين والأمن أمام البرلمان في بيروت قبل جلسة منح الثقة للحكومة الجديدة

    انعقدت جلسة البرلمان اللبناني للتصويت على منح الحكومة الجديدة برئاسة حسان دياب الثقة، وذلك بعد اشتباكات أمام مقر البرلمان حيث أطلقت قوات الأمن اللبنانية الغاز المسيل للدموع ومدفع مياه باتجاه محتجين يرشقونها بالحجارة لمنع النواب ومسؤولي الحكومة من الوصول إلى البرلمان لإجراء التصويت.

    ومن المقرر أن يصوت النواب على بيان بسياسة الحكومة يفيد بضرورة اتخاذ "خطوات مؤلمة" لإنقاذ البلاد من أزمة مالية غير مسبوقة.

    وقال الدكتور وفيق إبراهيم الكاتب والمحلل السياسي اللبناني، إن الحراك اللبناني المستمر قبل منح الحكومة الثقة وبعده ربما، يأتي احتجاجا على الفساد المزمن الذي يضرب مفاصل الدولة مشيرا إلى أن أعمال الشغب تعود إلى أن بعض الفئات من الدولة ترسل عناصر تتعمد إثارة شغب مع عناصر أخرى مختلفة معها في الموقف من الحكومة، ويصبح الحراك ضحية الفئتين الفاسدتين.

    ولفت إبراهيم إلى أن أعداد المتظاهرين قليلة مما لن يحول دون تمرير الحكومة، قائلا إن الشرعية الوحيدة في لبنان هي الشرعية الدستورية، ولا توجد حكومة عبر تاريخ لبنان حازت ما يسمي بالشرعية الشعبية، مضيفا أن الحكومة الحالية، حكومة حسان دياب، تحاول بإجراءات التقشف الاقتصادي وإنقاذ الاقتصاد اللبناني الذي يعاني الانهيار فرواتب الموظفين في الدولة غير متوفرة إلا لشهرين فقط؛ تحاول أن تحوز ثقة الشارع وتحقق الشرعيتين معا.

    جدل حول طبيعة تحركات للقوات الأمريكية من 15 قاعدة في العراق

    نفت قيادة العمليات المشتركة في العراق انسحاب القوات الأمريكية من قواعد في البلاد، وكان عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي، بدر الزيادي، قد قال إن فرنسا وألمانيا وأستراليا قدمت طلبا إلى قيادة العمليات المشتركة من أجل وضع جدول زمني لسحب قواتها من العراق. وقال الزيادي إن "جميع قوات التحالف أوقفت عملياتها كخطوة أولى للانسحاب".

    وقد ترددت أنباء عن تحركات للقوات الأمريكية من 15 قاعدة عراقية إلا أن القوات الأمريكية في العراق كانت قد أعلنت الشهر الماضي عن عمليات لإعادة الانتشار بما يحافظ على أمنها وذلك بعد التوتر نتيجة عملية اغتيال قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني بطائرة مسيرة خارج مطار بغداد.

    وأكد فاضل أبو رغيف، الخبير الأمني العراقي، عدم صحة الرواية التي صدرت عن بعض المصادر النيابية العراقية بتحرك أو انسحاب القوات الأمريكية من خمس عشرة قاعدة عراقية، مشيرا إلى أن القواعد الأمريكية في العراق لا تتجاوز ست قواعد ولافتا إلى أن الجانب الأمريكي وهو جهة الاختصاص هنا لم يصدر عنه ما يؤكد هذه الرواية بل على العكس نفى أحد مستشاري الرئيس ترامب هذا الكلام.

    فضلا عن أن الانسحاب بهذا الشكل المفاجيء قد يسفر عن فوضي وينبغي أن يكون بتنسيق مشترك.

    ورجح أبورغيف أن يكون ثم تقليل لعدد القوات مضيفا أن تفويض البرلمان للحكومة بإنهاء تواجد القوات الأجنبية الصادر في يناير المنصرم تختص به الحكومة القادمة وليس حكومة تصريف الأعمال الحالية.

    جولة جديدة من مفاوضات سد النهضة بواشنطن بحضور وزراء الخارجية والري

    تستضيف واشنطن، غدا جولة مفاوضات جديدة حول سد النهضة الإثيوبي، تجمع وزراء الخارجية والري في دول مصر والسودان وإثيوبيا، بمشاركة ممثلين من وزارة الخزانة الأميركية والبنك الدولي، بوصفهم مراقبين.

    يأتي هذا الاجتماع في إطار ما اتفقت عليه الأطراف المعنية خلال جولة المفاوضات الأخيرة بواشنطن من معاودة وزراء الخارجية والموارد المائية للدول الثلاث الاجتماع بالعاصمة الأميركية يومي 12 و13 فبراير/ شباط 2020، وذلك بهدف إقرار الصيغة النهائية لاتفاق شامل حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

    قال ضياء القوصي، خبير الموارد المائية المصري، إن طول مدة المفاوضات أدى إلى أن تكون جميع الأطراف حاليا على دراية تامة بكل تفاصيل الموضوع ولا يبقى سوى الاتفاق على عمليات ملء الخزان أولا ثم تشغيل السد فيما بعد، كما يتضح أن الجانب الأمريكي حريص على أن تصل هذه المفاوضات إلى نهايتها حيث إنه خلال الاجتماع السابق وضعت واشنطن مسودة الاتفاق، ثم تلتها اجتماعات في القاهرة والخرطوم وأديس أبابا انتهت إلى وضع النقاط فوق الحروف.

    وفي تصريحه لعالم سبوتنيك قال القوصي إن الوفود الثلاثة تذهب لمحادثات واشنطن وهي تملك تصورا عن الوثيقة النهائية التي سيتم الموافقة علهيا بل والتوقيع عليها، وبالتالي يتطلع الجميع إلى الاتفاق النهائي الذي يؤمَلُ أن يكونَ مُرضيًا لجميع الأطراف، فالموافقة على الخطة مجدولة في 12 و13 فبراير/ شباط ثم  تحديد 28 و29 فبراير/ شباط  للتوقيع. وأوضح الخبير المصري أيضا أنه لا يظن أن هناك من يرغب في إطالة أمد المفاوضات أكثر من ذلك، مكررا تأكيده على أنه لم تعد هناك مشكلات كبيرة تعوق بلوغ الاتفاق النهائي الذي يحرص عليه الجميع بأكبر المكاسب وأقل الأضرار.

    تابع المزيد على "عالم سبوتنيك"...

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook