20:49 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر

    واشنطن تفرض عقوبات جديدة على سوريا... انطلاق الانتخابات البرلمانية في الأردن

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    الموضوعات: واشنطن تفرض عقوبات جديدة على سوريا، وانطلاق الانتخابات البرلمانية في الأردن وسط مشاركة حزبية كبيرة، وترامب يقيل وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر بشكل مفاجىء.

    واشنطن تفرض عقوبات جديدة على سوريا

    فرضت الولايات المتحدة عقوبات على مسؤولين وكيانات وأفراد تتهمهم بتقديم الدعم للرئيس السوري بشار الأسد. وتستهدف العقوبات وزارة النفط والثروة المعدنية السورية، ضمن جولة جديدة من العقوبات في إطار مساعي واشنطن للضغط على حكومة الأسد للعودة إلى مفاوضات تقودها الأمم المتحدة. وقالت وزارة الخزانة الأمريكية، في بيان، إنها فرضت عقوبات على مسؤولين عسكريين سوريين وأعضاء في البرلمان وكيانات تابعة للحكومة فضلا عن أفراد سوريين ولبنانيين، تتهمهم بمحاولة إحياء قطاع النفط السوري. 

    وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إن واشنطن تدعم دعوة مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا جير بيدرسن إلى «وقف إطلاق النار في جميع أنحاء البلاد والإفراج عن السجناء والمعتقلين السياسيين وصياغة دستور جديد، فضلا عن إجراء انتخابات حرة ونزيهة تحت إشراف الأمم المتحدة».

    في حديثه لعالم سبوتنيك قال المحلل السياسي السوري، غسان يوسف، الكاتب والمحلل السياسي:

    «إن العقوبات الأمريكية المفروضة أثرت على الاقتصاد السوري وأثرت أيضا على حياة المواطنين السوريين خاصة بعد قانون قيصر، كم أدى ذلك إلى ارتفاع الدولار مقابل الليرة السورية التي انخفضت قيمتها، كما أدى إلى فقدان بعض المواد التي يحتاجها المواطنون، وإذا استمرت الولايات المتحدة في فرض عقوبات فسوف يعقد ذلك من الوضع خصوصا أن سوريا مقبلة على فصل الشتاء». 

    انطلاق الانتخابات البرلمانية في الأردن وسط مشاركة حزبية كبيرة

    انطلقت الانتخابات البرلمانية الأردنية وسط تدابير احترازية لمكافحة فيروس كورونا ويصوت الناخبون في الأردن لاختيار ممثليهم للمجلس النيابي التاسع عشر. ويتنافس 1674 ضمن 294 قائمة على 130 مقعدا بمجلس النواب منهم 360 من النساء.

    ويبلغ عدد الناخبين في الأردن 4 ملايين و640 ألفا و643، بحسب المتحدث باسم الهيئة المستقلة للانتخابات، جهاد المومني. وتجرى الانتخابات البرلمانية في الأردن ضمن قانون القوائم، الذي تم إقراره عام 2016، عوضا عن قانون "الصوت الواحد" الذي لا يسمح سوى باختيار مرشح واحد، بعكس قانون القوائم الذي يسمح بمنافسة أكثر من قائمة تفوز منها من تحقق أعلى الأصوات.

    ويضم البرلمان الأردني غرفتين هما: مجلس الأعيان والذي يعينه الملك ويضم 65 مقعدا ومجلس النواب المنتخب ويضم 130 مقعدا وتشهد الانتخابات البرلمانية الحالية مشاركة حزبية غير مسبوقة؛ إذ يخوض غمار المنافسة 47 حزبا من إجمالي 48 في البلاد . 

    وفي حديثها لـ «عالم سبوتنيك»، قالت وفاء سعيد يعقوب، النائبة بلجنة الحريات في مجلس النواب الأردني إن الاقبال على الانتخابات ما زال في الساعات الأولى وهو جيد رغم الظروف الصعبة التي تمر بها المملكة لكن هناك التزام كبير بإجراءات السلامة العامة والأرقام تشير إلى نسبة تخطت خمسة ونصفًا في المئة منذ فتح أبواب الاقتراع.

    وأضافت يعقوب أن الانتخابات تشهد منافسة أكثر من 41 حزبا في الأردن وهناك مقاطعة رسمية من حزب واحد وهناك أيضا مشاركة حزبية قوية هذه المرة بسبب ربط التمويل الحكومي المقدم للأحزاب الوطنية بمدى مشاركتها وحصولها على أصوات ومقاعد في البرلمان ومستويات التمثيل المختلفة، والأحزاب الرئيسية لها ثقل تاريخي مثل التحالف الوطني للإصلاح الذي يمثله جبهة العمل الإسلامي وتحالفات من الأحزاب اليسارية والقومية خاصة في دوائر العاصمة عمان.

    ترامب يقيل وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر بشكل مفاجيء

    قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه أنهى خدمة وزير الدفاع مارك إسبر وعين كريستوفر ميلر، مدير المركز الوطني لمكافحة الإرهاب، قائما بأعمال وزير الدفاع بأثر فوري. وقال ترامب على «تويتر» يسعدني أن أعلن أن كريستوفر ميلر، مدير المركز الوطني لمكافحة الإرهاب الذي أقر مجلس الشيوخ تعيينه بالإجماع والذي يحظى باحترام واسع، سيكون القائم بأعمال وزير الدفاع بأثر فوري.

    يأتي ذلك بينما يتبقى على رحيل ترامب من البيت الأبيض شهران فقط لكنه ما زال يرفض الاعتراف بهزيمته أمام منافسه الديمقراطي جو بايدن. 

    وقال اللواء فايز الدويري، المحلل  العسكري والخبير الاستراتيجي، إن:

    «ترامب مثل ظاهرة غير طبيعية لم يعتدها أحد لأن الولايات المتحدة دولة عميقة تتخذ القرارات فيها ضمن السياق العملياتي والاستراتيجي والسياسي من خلال منظومة عمل متدرجة لكن ترامب عودنا على قرارات مفاجئة فكل من لا يتفق معه يقيله وكل من يرغب في الاستقالة يسارع بإقالته حتى لا يمنحه شرف تقديم الاستقالة، وهناك رواية حول أن إسبر كان في نيته فعلا أن يقدم استقالته حتى لا تدخل البلاد في فوضى وللخروج من الأزمة الحالية في ظل تعنت ترامب فيما يتعلق بمسألة الانتخابات وهناك رواية أخرى عن رغبة ترامب في إحراج الإدارة الجديدة حتى يخلق إشكالات لها».

    للمزيد من التفاصيل والأخبار تابعوا «عالم سبوتنيك»…

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook