12:20 GMT31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    التوترات في شمال سوريا… هل تنعكس على أمن العراق؟

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    على الرغم من إعلان الخارجية الروسية من أن موسكو وأنقرة تؤكدان خلال المشاورات تركيزهما على الحد من التوترات على الأرض خلال الحرب ضد الإرهابيين في سوريا، إلا أن الكثير من المراقبين يحذرون من خطورة عودة نشاط تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) إلى المناطق التي كان يسيطر عليها في السابق، مستفيدا من عملية فتح تركيا لحدودها وكذلك العمليات العسكرية التي يجريها الجيش التركي ضد القوات الحكومية السورية.

    فكيف سينعكس التوتر القائم في شمال سوريا على الأوضاع الأمنية في غرب العراق؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقية" على أثير "سبوتنيك" الخبير العسكري والاستراتيجي أحمد الشريفي:

    "لا يخفى على أحد دور تركيا في إعطاء مغذيات لهذا التنظيم، والمعادلة الأخطر تتمثل بعملية فتح الحدود، فالموارد البشرية للتنظيم تأتي عبر تركيا".

    وتابع الشريفي بالقول، "احتمالات عودة نشاط التنظيم واردة جدا، في ظل اضطرابات تصنعها تركيا، فهي تهيا بيئة حيوية لإعادة انتشار التنظيم سواء في سوريا أو العراق".

    وأضاف الشريفي قائلا، "إن عودة نشاط التنظيم إلى العراق قد تكون غير مقبولة، لكن عودته إلى سوريا، فإنه موضوع يتماشى ورغبة الولايات المتحدة، فالأخيرة تدرك الأهمية الاستراتيجية لسوريا، في ظل وجود خصم تقليدي لها هناك، متمثل بروسيا".

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    انظر أيضا:

    إصابة عدد من أفراد قوات الأمن العراقية بهجمات وسط بغداد
    وكالة: قوات الأمن العراقية تقتل أحد المحتجين في بغداد وتصيب 24
    الكلمات الدلالية:
    الأمن العراقي, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook