14:51 14 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    كابول

    بوتين: العفريت خرج من القمقم

    © Sputnik. Miloslavskiy
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 94

    قال الرئيس الروسي إن الذين دعموا بوادر ظاهرة التطرف في أفغانستان في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي أخرجوا "العفريت من القمقم"

    أجبرت التهديدات الحقيقية الاتحاد السوفيتي على إرسال قوات إلى أفغانستان. أعلن ذلك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

    وقال بوتين خلال لقائه بمقاتلين قدامى، اليوم الأحد، "مع مرور الوقت نزداد إدراكاً للدوافع من وراء إدخال قوات سوفيتية إلى أفغانستان. صحيح أنه كانت هناك أخطاء كثيرة ولكن كانت هناك تهديدات حقيقية، وحاولت القيادة السوفيتية احتواءها بإدخال قوات إلى أفغانستان".

    ودخلت قوات سوفيتية إلى أفغانستان في عام 1979 لكي تكافح ظاهرة خطيرة ما زالت وقتذاك في بداياتها.

    وأوضح بوتين أن "بلادنا" واجهت بوادر ظاهرة التطرف في أفغانستان، مشيرا إلى أن جهات شتى وفرت الدعم لتنظيمات التطرف التي كانت تنشأ حينئذ، "ثم عانى الذين فعلوا هذا من فعلتهم".

    بوتين يلتقي مقاتلين قدامى
    © Sputnik. Michail Klimentev
    بوتين يلتقي مقاتلين قدامى

    وخلص بوتين إلى القول "إن العفريت خرج من القمقم، ولا مناص من مواجهته".

    انظر أيضا:

    موسكو: المسلمون يريدون إطلاق اسم "بوتين" على مسجد جديد
    شعبية بوتين تبلغ أوجها
    حديث مصر عن بوتين لن يتوقف... وواشنطن تخفي قلقها البالغ
    الكلمات الدلالية:
    المواضيع الأكثر قراءة, بوتين والعالم, فلاديمير بوتين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik