18:39 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    علم روسيا

    الخلافات السياسية بين روسيا وتركيا لن تعوق التنمية الاقتصادية بين البلدين

    © Sputnik. Alexandr Kryajev
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10930

    أكد رئيس جمهورية القرم سيرغي أكسينوف أنه لا يستطيع التعليق على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ووزير خارجيته أحمد داود أوغلو، حول تصريحاتهما عن شبة جزيرة القرم الروسية، مؤكدا أن قضايا السياسة الخارجية ضمن اختصاصات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير الخارجية سيرغي لافروف.

    وأضاف سيرغي أكسينوف في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، معبراً عن رأيه الشخصي من تصريحات الرئيس التركي أنه في استفتاء تاريخي، يوم 16 مارس/آذار 2014، صوّت حوالي 97% من المشاركين في التصويت لصالح الانضمام لروسيا، وكانت نسبة المشاركة نحو 83% من سكان القرم، ونحو 89% من سيفاستوبول، وهذا تعبير جماعي وحر لشعب القرم للانضمام لروسيا.

    وأشار رئيس جمهورية القرم سيرغي أكسينوف، أن استفتاء القرم كان يتفق تماما مع الدستور النافذ في ذلك الوقت في أوكرانيا، وجميع قواعد القانون الدولي.

    وقال سيرغي أكسينوف، أنه إذا سأل المواطن التركي سكان القرم هل هم يشعرون بالاحتلال الآن أم منذ 23 سنة، ستكون هذه إجابة موثوقة للقراء ولقيادة بلده.

    وأوضح أنه كمواطن من روسيا، فانه واثق من أن الخلافات في السياسة الدولية بين روسيا وتركيا لا ينبغي أن تعوق التنمية الاقتصادية والعلاقات التجارية والثقافية بين البلدين، والتاريخ والجغرافيا تملي منطق التعاون.

    وأشار إلى أن القرم تقدر موقف الرئيس التركي والحكومة التركية، التي لم تؤيد العقوبات الغربية ضد روسيا، وفي تركيا، كما هو الحال في روسيا، هناك زعيم وطني يدافع بقوة عن مصالح بلاده وشعبه.

    انظر أيضا:

    أردوغان: "أنا مستاء جداً لأن بوتين فعل ذلك بنفسه"
    الكلمات الدلالية:
    رجب طيب أردوغان, فلاديمير بوتين, سيرغي لافروف, القرم, تركيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik