16:50 19 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    سيرغي لافروف ولوران فابيوس

    موسكو وباريس تشددان على ضرورة إيجاد المخرج السياسي للأزمة السورية

    © REUTERS/ Francois Guillot/Pool
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10510

    تناول لقاء وزيري خارجية روسيا وفرنسا ضرورة الإسراع في حل الأزمة السورية بالطرق السياسية، واستئناف جهود حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

    دعا وزيرا خارجية روسيا وفرنسا إلى ضرورة الإسراع في إيجاد المخرج السياسي للأزمة السورية.

    واجتمع وزيرا الخارجية الروسي والفرنسي سيرغي لافروف ولوران فابيوس على انفراد، على هامش اجتماع  وزراء خارجية "رباعية النورماندي" المعنية بحل الصراع في جنوب شرق أوكرانيا.

    وقال لافروف للصحفيين، عقب ختام الاجتماع، إن محادثاته مع فابيوس "تركزت على الوضع في الشرق الأوسط خاصة الأزمة في سوريا وحولها. وتم تأكيد ضرورة تسريع جهود البحث عن الحلول السياسية على أساس من بيان جنيف الصادر في يونيو/حزيران من عام 2012، الذي يدعو إلى ضرورة حل الأزمة بجهود السوريين".

    وفي ما يخص النزاع الفلسطيني الإسرائيلي، أكد الوزيران "عدم جواز بقاء هذا النزاع في الطريق المسدود".

    وأشار لافروف إلى أن موسكو وباريس تفهمان أن عدم حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي يوفر دعماً للمتطرفين.

    وأضاف: "اتفقنا على ضرورة استئناف العملية السياسية في أسرع وقت".

    انظر أيضا:

    هل قبلت موسكو اقتراحات واشنطن للتعاون في سوريا
    مشاورات مصرية ـ روسية حول تطورات الوضع في الشرق الأوسط
    "خندق مصري" على امتداد حدود غزة بعمق 20 مترا لمنع التهريب
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik