20:43 19 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    فالنتينا ماتفيينكو

    مشاركة الولايات المتحدة في العملية البرية في سوريا غير جائزة

    © Sputnik. Evgeniy Bijatov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 89280

    لا يجوز أن ترسل الولايات المتحدة قوات برية إلى سوريا بدون موافقة الحكومة السورية.

    شددت رئيسة السلطة التشريعية العليا الروسية على عدم جواز مشاركة القوات الأمريكية في العملية العسكرية البرية في سوريا في غياب الطلب السوري.

    وقد قال وزير الدفاع الأمريكي أشتون  كارتر، مساء الثلاثاء، إن البنتاغون لا يستبعد إمكانية أن تشن الولايات المتحدة عملية عسكرية برية على تنظيم "الدولة الإسلامية".

    وقالت صحيفة "وول ستريت جورنال" إن الولايات المتحدة تدرس إمكانية إرسال وحدات من القوات البرية إلى سوريا للانضمام إلى فصائل الحماية الشعبية الكردية أو المعارضة المعتدلة السورية.

    وقالت فالنتينا ماتفيينكو، رئيسة مجلس الاتحاد الغرفة العليا للبرلمان الروسي، اليوم الأربعاء، إن "هذا لا يجوز"، لافتة إلى أن الولايات المتحدة ستنتهك القانون الدولي لو أقدمت على هذه الخطوة  بدون موافقة الأمم المتحدة والحكومة السورية.

    وأضافت أن الولايات المتحدة لم تنل موافقة المنظمة الدولية والقيادة السورية.

    وفي الوقت نفسه، جددت رئيسة السلطة التشريعية الروسية دعوة بلادها إلى الولايات المتحدة للانضمام إلى العملية الجوية الروسية في سوريا بقولها "إننا لا نزال نرى لنا مصلحة في انضمام الولايات المتحدة إلى عمليتنا في سوريا حتى نحارب تنظيم "الدولة الإسلامية" بصورة مشتركة".

     

    انظر أيضا:

    بوتين يبحث مع الأسد مواصلة العملية العسكرية
    غالبية البريطانيين ونحو نصف الأمريكيين يؤيدون العملية الروسية في سوريا
    العملية في سوريا ليست عبئا على الميزانية الروسية
    الكلمات الدلالية:
    فالنتينا ماتفيينكو, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik