08:45 GMT14 مايو/ أيار 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ذكر مصدر في وزارة الخارجية الروسية، اليوم الاثنين، أن موسكو تعتبر استئناف المفاوضات السداسية حول المشكلة النووية في شبه الجزيرة الكورية أمرا واردا.

    موسكو — سبوتنيك.
    وقال المصدر لوكالة "نوفوستي"، اليوم: "نرى أن استئناف المفاوضات السداسية [بمشاركة روسيا، والصين، والولايات المتحدة وكوريا الشمالية وكوريا الجنوبية واليابان] أمراً وارداً، لأنه لم تكن هناك مثل هذه الحوادث عندما كانت المفاوضات جارية. المشاكل بدأت عندما توقفت المفاوضات".
    كما أكد المصدر على أنه يجب على الأطراف "تجنب أية أعمال قد تؤدي إلى تدهور الوضع".
    هذا وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت، يوم 6 كانون الثاني/يناير، أنها أجرت أول تجربة لها على قنبلة هيدروجينية، وذلك كرد على تهديدات الولايات المتحدة الأميركية على أمنها وسيادتها الوطنية. وجاء رد واشنطن على هذا الإعلان، بإرسال أسلحة استراتيجية إلى كوريا الجنوبية، حيث وصلت، يوم أمس الأحد، إلى هناك القاذفة الاستراتيجية "بي-52" المزودة بصواريخ مجنحة ذات رؤوس نووية. ويجري الآن بحث إمكانية إرسال حاملة الطائرات النووية "رونالد ريغين" من اليابان إلى الشواطئ الكورية.
    وردا على ذلك، هددت بيونغ يانغ، باستخدام الأسلحة النووية في حال ظهور تهديد على أراضيها.
    يذكر أن كوريا الشمالية كانت قد أجرت ثلاث تجارب نووية، وذلك في الأعوام 2006، 2009 و 2013.
    وردا عل ذلك فرض مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة عقوبات مختلفة ضد بيونغ يانغ. وخلال العامين الماضيين لم تجر كوريا الشمالية تجارب نووية، حيث اكتفت فقط بإطلاق صواريخ باليستية ردا على مناورات عسكرية واسعة النطاق في كوريا الجنوبية بمشاركة سيؤول وواشنطن.
    وكان مجلس الأمن الدولي قد أعلن، في وقت سابق، بأنه سيتم إعداد مشروع قرار أممي يحتوي على ردود على تصرفات قيادة كوريا الشمالية.

    انظر أيضا:

    كوريا الشمالية تُظهر قوة جيشها
    اجتماع لتحديد طبيعة الانفجار في كوريا الشمالية
    رد "موحد وقوي" على كوريا الشمالية
    الكلمات الدلالية:
    كوريا الشمالية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook