15:15 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    سوف يستغرق التحقيق في حادث تحطم طائرة الركاب في مطار مدينة روستوف شهرين أو ما يزيد.

    أعلنت الناطقة بلسان هيئة التحقيق الروسية، أوكسانا كوفريجنايا، أن التحقيق في حادثة طائرة الركاب بمدينة روستوف في جنوب روسيا، سوف يستغرق نحو شهرين أو ما يزيد.

    وتحطمت طائرة الركاب التابعة لشركة "فلاي دبي" من طراز "بوينغ 737-800" المتجهة من دبي في 19 مارس/آذار أثناء محاولتها الهبوط في مطار مدينة روستوف في جنوب روسيا. ولقي جميع الأشخاص الموجودين على متنها مصرعهم.

    وكانت الطائرة المنكوبة تقل 55 راكبا: 44 مواطناً روسياً و8 مواطنين أوكرانيين واثنان من مواطني الهند، ومواطن أوزبكستان. وقادها طاقم مؤلف من 7 أفراد منهم مواطنان إسبانيان ومواطن روسي ومواطن قبرصي ومواطن كولومبي ومواطنة قرغيزية و1 من جزر سيشل.

    وقالت الناطقة إن القانون يحدد مدة التحقيق بشهرين، ولكن يمكن تمديده نظرا لأمد التحريات.

    انظر أيضا:

    "فلاي دبي": لا شكوك بشأن وجود قنبلة على متن الطائرة المنكوبة
    نشر أسماء ضحايا طائرة "فلاي دبي" المنكوبة
    مقتل 62 في تحطم طائرة لـ"فلاي دبي"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا اليوم, تحطم طائرة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook