Widgets Magazine
18:03 17 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    خط الغاز المسمى بـالتيار التركي لنقل الغاز من روسيا إلى أوروبا عبر تركيا

    روسيا تحتفظ بحق إلغاء بناء الخط الثاني من "التيار التركي"

    © AFP 2019 / ADEM ALTAN
    روسيا
    انسخ الرابط
    الملف النفطي لعام 2016 (264)
    0 51

    جاء في قرار الحكومة الروسية، اليوم الثلاثاء، أن روسيا تحتفظ بحق إلغاء بناء الخط الثاني من أنابيب "التيار التركي" لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا، بعد إبلاغ الجانب التركي بذلك.

    موسكو — سبوتنيك.


    وورد في نص القرار الذي نشر، اليوم، أنه "بقرار من المشارك الروسي في المشروع الخاص بالجزء البحري، يمكن تقليص القدرة الإنتاجية للجزء البحري من خلال إلغاء بناء الجزء البحري رقم 2، الأمر الذي سيبلغ به الجانب الروسي الجانب التركي رسميا".
    وأشير في القرار إلى أن "المشارك الروسي في المشروع الخاص بالجزء البري رقم 2 سيتمتع بحق الانسحاب من رأسمال المشروع الخاص بالجزء البري رقم 2".
    وفي حال إلغاء بناء الخط البحري الثاني من الأنابيب، سيتعين على الجانب الروسي تقديم التعويضات عن النفقات والخسائر للجانب التركي، وسيتم عقد اتفاقية خاصة بهذا الشأن، تتضمن تفاصيل العملية، في وقت لاحق.
    هذا، وكان وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قد أعلن، في وقت سابق، أن شركة "غازبروم" الروسية ستبني وستمتلك الجزء البحري من خط أنابيب الغاز. والخط الأول من الجزء البري للأنابيب سيمتلكه المستهلكون الأتراك. أما الخط الثاني، الذي سيتم عبره توريد الغاز إلى أوروبا، فسيتم إنشاء مؤسسة مشتركة خاصة فيه.
    ووقعت روسيا وتركيا، أمس الإثنين 10 تشرين الأول/أكتوبر، اتفاقية حكومية بشأن تنفيذ مشروع "التيار التركي"، تقضي ببناء خطين من أنابيب الغاز عبر البحر الأسود، وستبلغ القوة التمريرية لكل خط 15.75 مليار متر مكعب من الغاز. ومن المقرر مد الخطين بحلول كانون الأول/ديسمبر عام 2019.

    الموضوع:
    الملف النفطي لعام 2016 (264)

    انظر أيضا:

    روسيا وتركيا توقعان اتفاقية "التيار التركي"
    أنقرة تمنح موسكو رخصة بناء "التيار التركي"
    روسيا وتركيا تبدآن بحث تفاصيل "التيار التركي"
    الكلمات الدلالية:
    الغاز, تركيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik