22:32 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    صرح وزير الداخلية الروسي، فلاديمير كولوكولتسيف، اليوم الخميس، أن بلاده أغلقت عام 2016 أكثر من 3 آلاف مورد في الإنترنت بسبب نشر نداءات ذات طابع متطرف، والدعوة إلى التجنيد في صفوف المنظمات المتطرفة.

    موسكو — سبوتنيك

    وقال كولوكولتسيف، خلال اجتماع الهيئة القيادية للوزارة، اليوم " تتم متابعة المعلومات التي تنشر في مختلف مواقع شبكة الإنترنت في العالم، بهدف تحديد المواد ذات الطابع المتطرف، وتطبيق الإجراءات الجوابية التي ينص عليها القانون. ونتيجة للعمل المشترك تم في العام السابق، إغلاق أكثر من 3 آلاف مورد في الإنترنت نشر من خلالها دعوات للكراهية العرقية والدينية، بالإضافة إلى الدعوة للتجنيد في صفوف المنظمات المتطرفة".

    وأكد الوزير على أن هيئات إنفاذ القانون بروسيا "كشفت في عام 2016 — 200 موقع لنشر الأنشطة الإرهابية".

    ويذكر أن أكثر من 55 % من حالات التطرف يتم كشفها في شبكة الإنترنت العالمية، كما تم إدخال مواد جديدة في هذا الشأن على قانون الجنايات الروسي، بالإضافة إلى رفع مستوى الكفاءة التي تتمتع بها عناصر وزارة الداخلية ذاتها.

    انظر أيضا:

    التطرف يصل إلى الجيش الألماني
    أبو الغيط يحدد سبب التطرف السياسي والديني
    الوقاية من التطرف
    لافروف: عدم تسوية النزاع الفلسطيني الإسرائيلي يحفز التطرف في المنطقة
    الكلمات الدلالية:
    مواقع متطرفة, إغلاق مواقع, محاربة التطرف, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook