Widgets Magazine
01:54 17 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    أستانا

    وزير خارجية كازاخستان: دعوة دي ميستورا وممثلي واشنطن للمشاركة في لقاء أستانا

    © Sputnik . Sergey Pyatakov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 01

    أكد وزير خارجية كازاخستان، خيرات عبد الرحمانوف، اليوم الإثنين، أن دعوة المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا، وممثلي الولايات المتحدة الأميركية، للمشاركة في اجتماع أستانا حول سوريا يومي 14 و15 آذار/مارس 2017، تمت بصفة مراقبين.

    أستانا-سبوتنيك.

    وقال عبد الرحمانوف للصحفيين، اليوم: "بناء على توصية الدول الضامنة، تمت دعوة المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا، وممثليه، بالإضافة إلى ممثلي الولايات المتحدة الأميركية والأردن إلى هذا اللقاء".

    وزارة خارجية كازاخستان تؤكد عدم وجود أية معلومات عن حضور مراقبين من القاهرة في اجتماع أستانا حول سوريا.

    وأعلن خيرت عبد الرحمانوف للصحفيين، اليوم، عدم وجود أية معلومات، حول ما إذا كانت مصر ستحضر بصفة مراقب ضمن الاجتماع الذي سيعقد في أستانا حول سوريا، يومي 14 و 15 آذار/مارس.

    وقال عبد الرحمانوف، بهذا الصدد: "إن تكوين المشاركين، وصيغة اللقاء، وجدول الأعمال، ستحدده البلدان الضامنة (روسيا، تركيا، إيران).

    وإن دعوة أحد ما بصفة مراقب، يقع تماماً في نطاق اختصاصها، حتى هذه اللحظة ليس لدي أية معلومات تتعلق بمصر".

    والجدير بالذكر أن الاجتماع الدولي القادم حول سوريا، سيعقد على مستوى عال في إطار عملية أستانا، يومي 14 و 15 آذار/مارس عام 2017.

    ووفقاً لوزارة خارجية كازاخستان، فإن يوم 14 آذار/مارس، سيشهد مشاورات أولية، لعقد الجلسة العامة المقررة يوم 15 آذار/مارس.

    وتجدر الإشارة إلى أن نتائج الجولة الثانية من المحادثات التي جرت في عاصمة كازاخستان، يومي 15 و16 شباط/فبراير 2017، أسفرت عن التوصل إلى اتفاق نهائي، لإنشاء مجموعة رصد ومراقبة، لخروقات الهدنة في سوريا، وذلك بمشاركة تركيا وإيران وروسيا.

     

    انظر أيضا:

    الفصائل العسكرية تقترح تأجيل لقاء أستانا لبعد 20 مارس
    رئيس هيئة التنسيق الوطني السوري المعارضة: قد نشارك بوفد استشاري في لقاء أستانا المقبل
    الجعفري على رأس وفد الحكومة السورية في لقاء أستانا الجديد
    الكلمات الدلالية:
    مؤتمر أستانا, أخبار روسيا, أخبار كازاخستان, أخبار إيران, أخبار سوريا, أخبار تركيا, كازاخستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik