15:33 20 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا

    زاخاروفا تعتبر موقف إسرائيل بشأن مشاركة روسيا بمشروع ترميم "سوبيبور" خيانة تاريخية

    © Sputnik.
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30

    أعلنت الناطقة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الجمعة، أن موقف إسرائيل التي لم تعترض على عدم السماح بمشاركة روسيا في مشروع إعادة ترميم النصب التذكاري في معسكر الاعتقال "سوبيبور" في بولندا، يصل إلى حد الخيانة التاريخية.

    موسكو — سبوتنيك. وقالت الناطقة في حديث لقناة "روسيا-1": "أرفض بشكل قاطع فهم موقف إسرائيل. بالنسبة لي، وأنا أتحدث عن نفسي كإنسان، اعتبر أن موقف هذه الدولة حيال هذه القضية غير مقبول على الإطلاق، واعتبره أنه يصل لحد الخيانة، الخيانة التاريخية".

    يذكر، أن معسكر "سوبيبور" على أراضي بولندا كان أحد معسكرات (الاعتقال) الإبادة التي أقامها النازيون في أربعينات القرن الماضي. وكان معتقل "سوبيبور" يعمل في الفترة من 1942 إلى 1943، وجرت فيه إبادة نحو 170 ألفا من اليهود من مختلف الدول الأوروبية، بينها بولندا والاتحاد السوفيتي وتشيكوسلوفاكيا وغيرها. وشهد هذا المعتقل الانتفاضة الناجحة الوحيدة في مثل هذه المعتقلات، والتي حدثت في عام 1943، والتي قادها الضابط السوفياتي الكسندر بيتشيرسكي.

    والجدير بالذكر، أنه وجهت إلى روسيا في عام 2013 دعوة للمشاركة في ترميم المتحف الذي تمت إقامته في "سوبيبور". وبادر بالمشروع كل من إسرائيل وبولندا وهولندا وسلوفاكيا. وفي تموز/يوليو العام الجاري، أعلنت بولندا عن إبعاد روسيا من المشاركة في المشروع. ولم تعارض إسرائيل هذا القرار.

    وعلى خلفية هذه الخطوة، استدعت موسكو سفراء الدول المشاركة في المشروع للتعبير عن احتجاجها على هذه الخطوة التي وصفتها زاخاروفا بأنها "غير أخلاقية".

     

    الكلمات الدلالية:
    ترميم النصب التذكاري, زاخاروفا, إسرائيل, بولندا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik