07:51 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن العسكريين الروس والصليب الأحمر الدولي يدرسون مسألة تأمين القوافل الإنسانية للمحتاجين في البلدات السورية إضافة الى عمليات الإجلاء الطبي.

    موسكو — سبوتنيك. وقال مركز المصالحة الروسي في سوريا: "عقد ممثلون قيادة مجموعة القوات الروسية في سوريا اجتماعا مع قيادة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في دمشق".

    وأشار المركز الروسي إلى أنه تمت خلال اللقاء دراسة المسائل المتعلقة بضمان سلامة نقل القوافل الإنسانية إلى المناطق المأهولة بالسكان، والإجلاء الطبي للمرضى من الأماكن التي يصعب الوصول إليها، وتقديم المساعدة في إنشاء نظام لإعلام السكان بالتهديدات القادمة من المناطق التي يمكن أن يوجد بها أجسام متفجرة. 

    يذكر أن الجانب الروسي يقدم المساعدات الإنسانية والطبية باستمرار ويقوم بعمليات إزالة الألغام في المناطق المحررة، ويحل العديد من المسائل ذات الصلة بعودة الحياة السلمية، وفي هذا الصدد أكد وزير الدفاع الروسي أنه من أجل العودة السريعة لمئات الآلاف من النازحين واللاجئين إلى ديارهم، تحتاج سوريا لتوحيد جهود المجتمع الدولي كله.

    وكانت وزارة الدفاع الروسية قد نشرت على موقعها الرسمي قائمة بالمناطق السكنية السورية التي هي في أمس الحاجة للمساعدة وإعادة بناء المنازل المدمرة من قبل الإرهابيين، ويتم تحديث هذه القائمة على أساس يومي.

    انظر أيضا:

    مساعدات روسية لأهالي الشقرانية بريف درعا السورية
    مساعدات روسية في ريف حماة (بالصور والفيديو)
    "اليونسكو" لا تقدم مساعدات لإعادة إعمار مدينة تدمر الأثرية
    مركز المصالحة الروسي يقدم مساعدات إنسانية للاجئين في مدينة الرستن بريف حمص
    الدفاع الروسية تقدم مساعدات طبية إلى سكان قرية عيشة السورية
    الكلمات الدلالية:
    وزارة الدفاع الروسية, أخبار الحرب في سوريا, مساعدات إنسانية, إيصال مساعدات, الصليب الأحمر الدولي, وزارة الدفاع الروسية, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook