16:18 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    المتحدث الصحفي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف

    بيسكوف: وجهات النظر حول سوريا بين بوتين وترامب قد تكون صعبة

    © Sputnik . Sergey Guneyev
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0

    يعتقد المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن تبادل وجهات النظر حول سوريا بين الرئيسين فلاديمير بوتين ودونالد ترامب في هلسنكي يمكن أن تكون أمراً صعباً على خلفية العلاقات الأمريكية تجاه إيران.

    موسكو — سبوتنيك. وقال بيسكوف في حوار مع قناة "آر تي" التلفزيونية:"من الواضح أن سوريا ستناقش من قبل الرئيسين، نحن ندرك جيدا موقف واشنطن تجاه إيران، لكن في الوقت نفسه، إيران شريكنا الجيد للتعاون التجاري والاقتصادي، والحوار السياسي، فلذلك لن يكون هناك تبادل سهل لوجهات النظر".

    وشدد على أن "داعش" هزم حاليا، إلا أن في سوريا لا تزال جيوب "لكن، وبتواطؤ صريح مع أطراف ثالثة يتم تجميعها، فضلا عن مواصلة تجميع العناصر الإرهابية".

    وأضاف: أن"المعركة مع هذه العناصر الإرهابية مستمرة من جانب القوات المسلحة التابعة للجمهورية العربية السورية وهذه عملية طبيعية تماما. في النهاية ، كل هذا مدعو لتقديم حل للتسوية السياسية والدبلوماسية للنزاع السوري —  هذه اللجنة الدستورية… واستمرار عملية أستانا ".

     وبخصوص التيار الشمالي قال بيسكوف،إن التصريحات الأمريكية حول "التيار الشمالي2 " تعتبر مثالا صارخا للمنافسة غير المشروعة، مشيرا إلى أن هذا يقلق موسكو.

    وقال بيسكوف في حوار مع قناة "آر تي" التلفزيونية: إن" التصريحات الأخيرة التي أدلى بها الجانب الأمريكي بشأن " التيار الشمالي 2" الذي هو مشروع تجاري بحت، يعتبر مثال صارخ للمنافسة غير العادلة وغير نزيهة".

    وأشار بيسكوف إلى أن موسكو "قلقة إزاء هذه التصريحات".

    وأكد بيسكوف، أن رئيسي روسيا والولايات المتحدة فلاديمير بوتين ودونالد ترامب يحترمان بعضهما البعض وموسكو تعول على محادثة كاملة خلال قمة هلسنكي.

    وقال بيسكوف:" كان لديهم [ ترامب ]اتصالات سابقة مع الرئيس بوتين يتعاملون فيما بينهم باحترام، وجيدوا الحديث في ما بينهم، على الرغم من الفرص القصيرة جدًا للتواصل." هذه المرة نتطلع لمحادثات كاملة [ أكثر فائدة ]".

    . وأضاف أن موسكو تعول أن تتيح القمة الروسية — الأمريكية، القيام بخطوة صغيرة على الأقل بعيدا عن الأزمة الحالية في العلاقات الثنائية.

    وقال بيسكوف:" ما نأمل فيه بالواقع — أن يتيح لنا اجتماع القمة هذا، القيام بخطوة صغيرة على الأقل بعيدا عن هذه الأزمة التي تمر فيها علاقاتنا الثنائية ".

    وأشار بيسكوف إلى أن روسيا لا يربكها المبدأ الذي أعلنه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والذي يقول فيه إن مصالح أمريكا أساسية بالنسبة له.

    وأضاف بهذا الصدد:" هذا المبدأ، من حيث المبدأ، ذو صلة بأي رئيس دولة، لأن أي رئيس دولة في سياق الاتصالات مع نظرائه الأجانب يدافع في المقام الأول عن مصالح بلاده، وفي هذا الصدد رئيسنا براغماتي جداً، ومنفتح ومتسق للغاية، يقول دائما إن مصالح روسيا والشعب الروسي هي الأكثر أهمية بالنسبة له، وبالتالي فهو يحترم حقيقة أن وجهة نظره للعالم، مرآة تعكس صورة بلده، ويشاطر دونالد ترامب [ مبدئه]".

    انظر أيضا:

    بيسكوف حول صفقة النفط والغاز المزعومة مع إيران: لا أستطيع تأكيد ذلك
    بيسكوف: تصريحات ترامب بشأن "التيار الشمالي" ظاهرة منافسة غير نزيهة
    بيسكوف: التسمم الثاني على التوالي في بريطانيا أمر خطير على جميع الأوروبيين
    الكلمات الدلالية:
    دميتري بيسكوف, واشنطن, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik