10:27 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    مهجرون من إدلب يطالبون بالحسم العسكري

    نائب وزير الخارجية الروسي: لا أحد يريد أعمال قتالية نشطة في إدلب

    © Sputnik . Basel Shartouh
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10

    أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، أوليغ سيرومولوتوف، اليوم الإثنين، أن تصاعد وتيرة الأعمال القتالية في محافظة إدلب السورية لا يصب في مصلحة أحد.

    موسكو — سبوتنيك. وقال سيرومولوتوف للصحفيين: "بالطبع لا أحد يريد أعمال قتالية نشطة تؤدي لمقتل سكان مدنيين".

    وأشار الى أن هناك محاولات في الوقت الحالي لإيجاد حلول للوضع القائم.

    وتابع: "في المقام الأول، الحديث يدور حول الفصل بين المعارضة وإرهابيين "جبهة النصرة"، وفي حال تم القيام بذلك، سيتم إيجاد حل ما".

    وكان وزير الخارجية الروسية، سيرغي لافروف، اليوم الاثنين، أعلن اليوم أن الوضع القائم في مدينة إدلب السورية لم يعد يحتمل ومن المستحيل إبقاء الحال على ما هو عليه اليوم. وجاء تصريح لافروف خلال كلمة له في معهد موسكو الحكومي للعلاقات الدولية.

    وقال لافروف خلال تصريح له: "نظام وقف إطلاق النار في سوريا يتم انتهاكه يوميا، حيث تقوم الجماعات الإرهابية المسلحة بإطلاق النار على مواقع الجيش السوري في تلك المنطقة".

    وتابع لافروف، قائلا: "كما أن هذه المنطقة تعد أرضية للتحضير للهجمات الإرهابية ومنها إطلاق الطائرات المسيرة على قواعد الجيش الروسي في سوريا".

    وأضاف لافروف: "لا يمكن احتمال هذا الأمر بعد الآن، ونحن نعمل على حل الموضوع من خلال التفاوض مع تركيا وإيران".

     

    انظر أيضا:

    سياسي سوري: معركة إدلب صعبة والأوطان لا تتحرر بـ"المحايلة"
    المعلم: تحرير إدلب هو الموضوع الرئيسي للقمة الثلاثية بين روسيا وإيران وتركيا
    وزير الخارجية الإيراني: يجب "تطهير" إدلب من المسلحين
    لافروف: الوضع القائم في إدلب لم يعد يحتمل
    موقع عبري: وفد أمريكي يناقش عرقلة هجوم سوري على إدلب
    أبعاد التصنيف التركي لتحرير الشام في إدلب تنظيما إرهابيا
    البابا يدعو كل الأطراف لحماية المدنيين في إدلب
    المعلم: تهديدات واشنطن بضرب سوريا لن تؤثر على خطط تحرير إدلب
    محلل: معركة إدلب تطيح بالإرهابيين وتسقط المشروع الأمريكي في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    التسوية في سوريا, معركة إدلب, الحكومة الروسية, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik