20:38 GMT15 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 71
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الصناعة في جمهورية القرم الروسية، أندري فاسيوتا، أن الدولة السورية مستعدة للبدء في تصدير الفوسفات (وهو معدن وثروة باطنية) إلى شبه الجزيرة.

    وشدد الوزير على حاجة مصنع "قرم تيتان" الكيميائي إلى هذا المعدن، وذلك من أجل إنتاج مختلف الأسمدة.

    وقال الوزير للصحفيين "الجزء من مصنع تيتان، الذي ينتج الأسمدة، مغلق اليوم. وفي نفس الوقت، تم بناء جميع تقنياته خصيصًا لاستقبال الفوسفات السوري… والجانب السوري مستعد لتزويدنا بمجرد تقديم طلب".

    ووفقا له، يمكن أيضا أن يتم تسليم المنتجات الزراعية التي لا تنمو في روسيا (بعض أنواع الخضراوات المبكرة والفاكهة والحمضيات). وبالإضافة إلى ذلك، يمكن للقرم أن يصدر إلى سوريا بالإضافة إلى الحبوب، مواد لبناء خطوط السكك الحديدية ومعدات اللحام، والأدوات اليدوية.

    وأضاف الوزير "إمكانات الموانئ البحرية في شبه جزيرة القرم ستشارك في إطار التجارة".

    يذكر أن وفداً من شبه جزيرة القرم، كان قد زار رسمياً دمشق في منتصف تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، حيث عقد اجتماعات مع القيادة العليا للبلاد، وأجرى مفاوضات نتج عنها توقيع اتفاقيات حول التعاون الاقتصادي والعلمي — التقني. وتناولت وثائق الاتفاقات أيضاً، إنشاء غرفة تجارية، وشركة نقل بحري، وتبادل مشترك للبضائع، وتنظيم رحلات جوية بين سوريا وشبه جزيرة القرم.

    الكلمات الدلالية:
    مناجم الفوسفات, القرم, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook