Widgets Magazine
15:35 16 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    تدريبات القوات الخاصة التابعة لوزارة الداخلية الشياشنية في محيط القطب الشمالي

    الطموحات الأمريكية في القطب الشمالي مصيرها الفشل

    © Sputnik . Valeriy Melnikov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20

    صرح بذلك القائد السابق للأسطول الشمالي الروسي، الأدميرال فياتشيسلاف بوبوف، أنه من السهل فهم رغبة واشنطن في فرض إرادتها على موسكو والسيطرة على طريق بحر الشمال، لكن بالنسبة إلى الولايات المتحدة، ستبقى هذه الخطة حلماً مستحيلاً، لأن روسيا لن تسمح لها بتحقيق ذلك.

    وقال بوبوف خلال مقابلة مع قناة "خدمة الأخبار الوطنية" إن "الولايات المتحدة ترغب في السيطرة على منطقة القطب الشمالي، ولكنهم لم يستطيعوا تحقيق ذلك إلى الآن. ويرجع ذلك إلى حقيقة أنه، أولا، روسيا تعتبر طريق البحر الشمالي عنصر وطني. وثانيا، فإن الموقف النشط من جانب روسيا في اكتشاف منطقة القطب الشمالي والموارد التي نملكها حاليا (أسطول ذري لاكتساح الجليد) هي عوامل تسمح لنا بأن نقول بثقة أن روسيا لن تحافظ فقط، بل ستقوي نفوذها أيضاً على طريق بحر الشمال".

    ووفقا له، فإن تصريحات واشنطن "ذات طابع سياسي إلى حد كبير ولا يمكن تنفيذها في المستقبل القريب". أما بالنسبة للصين، فلها فرصة أقل لتجاوز روسيا في القطب الشمالي من الولايات المتحدة.

    واختتم الأدميرال قائلا " يمكن للصين بالطبع أن تمتلك موارد جادة، لكن الساحل لنا. فبدون الملاحة الساحلية والأمن والإمدادات وغيرها من البنى التحتية، من المستحيل ضمان تشغيل طريق بحر الشمال. وإن روسيا هي الرائدة في القطب الشمالي وهي من تحدد قواعد العمل في المنطقة واستخدام الموارد".

    ويشار إلى أن قائد البحرية الأمريكية في أوروبا وأفريقيا، الأدميرال جيمس فوغو، أعلن في وقت سابق، أن الولايات المتحدة لن تسمح لروسيا والصين بالهيمنة على القطب الشمالي والسيطرة على طريق بحر الشمال.

    كما أعلن رئيس أركان القوات الجوية الأمريكية، الجنرال ديفيد جولدفين، عن استراتيجية جديدة لشن حرب ضد روسيا، والتي تشمل "غزوا خفيا" في عمق الأراضي الروسية ومهاجمة الأماكن الأقل حماية.

    الكلمات الدلالية:
    القطب الشمالي, أمريكا, الصين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik