05:16 23 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    وزارة الخارجية الروسية

    الخارجية الروسية تدعو أمريكا إلى العمل على التسوية في فنزويلا بدلا من فرض العقوبات

    © Sputnik . Natalia Seliverstova
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20

    أفادت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء 13 آذار/مارس، أن تهديدات الولايات المتحدة لشركة "روسنفط" الروسية بسبب تعاملها مع فنزويلا لا معنى لها، إذ أن الشركة منذ عام 2014 تحت العقوبات، لكنها تواصل العمل بنجاح.

    وجاء في بيان الخارجية الروسية: "إن التهديدات الصادرة عن وزير الخارجية الأمريكي تجاه شركة "روسنفط" بسبب تعاملها مع فنزويلا لا معنى لها. إذ أنها تتواجد تحت العقوبات من1 عام 2014، لكنها تواصل العمل بنجاح. أما شركاؤها الأمريكيون السابقون فقط خسروا الكثير بعد أن أجبرتهم واشنطن على وقف التعاون".

    وأشارت موسكو إلى أن واشنطن قررت مرة أخرى اللجوء إلى العقوبات، وهذه المرة بإدراج بنك روسي في "اللائحة السوداء"، بسبب منحه الحكومة الفنزويلية الفرصة للعمل بشكل طبيعي مع الشركاء الأجانب.

    كما دعت الخارجية الروسية للعمل معا لحل الوضع في فنزويلا، قائلة: "نحث الولايات المتحدة على التفكير مرة أخرى، وبدلا من فرض الحظر على الشركات والبنوك الأجنبية، التوجه إلى العمل المشترك تحت إشراف الأمم المتحدة للتوصل إلى استقرار الأوضاع في فنزويلا، بناء في مبادئ القانون الدولي".

    وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، قد اتهم "روسنفط"، يوم الثلاثاء، بشراء النفط من فنزويلا بغض النظر عن العقوبات.

    انظر أيضا:

    فنزويلا تطلق برنامج "الخزان الأزرق" لتلبية احتياجات السكان بالمياه
    ملايين الدولارات من أجل "انتقال ديمواقراطي" في فنزويلا
    أمريكا مستعدة لتخصيص 500 مليون دولار من أجل "انتقال ديمقراطي" في فنزويلا
    الكلمات الدلالية:
    العقوبات الأمريكية, روسنفط, الأمم المتحدة, فنزويلا, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik