13:04 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 100
    تابعنا عبر

    في 18 ديسمبر/كانون الأول 1970 سجلت غواصة روسية رقما قياسيا عالميا لم يتم تحطيمه حتى الآن.

    وحققت غواصة "كا-162" رقما قياسيا حين سارت تحت الماء بسرعة 44.7 عقدة (80.4 كيلومتر في الساعة).

    وتمت صناعة غواصة "كا-162" من أجل مواجهة حاملات الطائرات الأمريكية التي بدأت تجوب بحار العالم برفقة الطرادات والمدمرات والغواصات وفقا لـ"استراتيجية تخويف العالمط التي وضعتها الولايات المتحدة الأمريكية في خمسينات القرن الماضي. وكان القصد أولاً تخويف روسيا السوفيتية.

    ولم تردّ روسيا بالمثل، أي أنها لم تُقبل على صنع البوارج العملاقة، ولكنها قررت إنشاء غواصة سريعة جديدة بمقدورها أن تقطع الطريق على البوارج الحربية المعادية.

    وسجلت غواصة "كا-162" رقمها القياسي حين ذهبت إلى البحر في رحلة اختبارية. ثم استفادت من قدرتها الخارقة حين واجهت حاملة الطائرات الأمريكية "ساراتوغا" في المحيط الأطلسي حيث تمكنت من مطاردة حاملة الطائرات الأمريكية خلال أيام رغم أن الأخيرة استخدمت سرعتها القصوى 30 عقدة. وقال قائد غواصة "كا-162"، يوري غولوبكوف:

    أمكننا أن نقضي على حاملة الطائرات في أول ضربة صاروخية.

    انظر أيضا:

    انعدام فرصة الدفاع عن أغلى حاملة طائرات أمريكية ضد صاروخ "تسيركون"
    ضربة كفيلة بتعطيل حاملات الطائرات الأمريكية كافة
    صاروخ روسي جديد... إنهاء هيمنة حاملات الطائرات في البحر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, غواصة, مواجهة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook