13:11 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم الأربعاء، أن روسيا تدعو الولايات المتحدة وإيران إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس في الخليج وعدم الخضوع للاستفزازات.

    وقالت زاخاروفا في إحاطة: "نود أن نؤكد أن موسكو كانت تنظر دائما إلى الاستقرار والأمن في الخليج باعتبارهما أحد العوامل الرئيسية التي تؤثر على الوضع في السياق الإقليمي الأوسع. وتستند مبادرتنا المعروفة جيدا بشأن الأمن الجماعي في المنطقة إلى هذا المنطق. وندعو إلى توخي أقصى درجات ضبط النفس والحذر، وإلى تجنب الاستفزاز والخطب العدوانية، وإلى الالتزام الصارم بالقواعد والأنظمة الدولية ذات الصلة".

    وكانت القيادة المركزية للقوات البحرية الأمريكية قد أعلنت أن سفن الحرس الثوري الإيراني قامت، في الـ 15 من نيسان/أبريل الجاري، بتحركات خطيرة بالقرب من السفن الحربية الأمريكية في الخليج، "باعتراض" السفن الأمريكية بسرعة عالية ومسافة قريبة جدا، واقترابهم من إحدى السفن بمسافة 45 مترا واقترابهم من أخرى بمسافة 10 أمتار.

    بعد ذلك، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أنه أمر القوات البحرية الأمريكية بتدمير السفن الإيرانية التي تعوق حركة السفن الأمريكية في الخليج.

    من جهتها، استدعت وزارة الخارجية الإيرانية السفير السويسري الذي يمثل المصالح الأمريكية في طهران، الخميس الماضي، وذلك لتسليمه مذكرة احتجاج على ما اعتبرته تهديدات من واشنطن، بعد تصريحات الرئيس الأمريكي حول تدمير الزوارق الحربية الإيرانية حال تعرضها للسفن الأمريكية.

    فيما أكد قائد الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، أن قواته ستواجه أي تهديد أمريكي لأمن إيران في الخليج برد حاسم وفعال.

    حذرت قيادة أركان القوات المسلحة الإيرانية الولايات المتحدة الأمريكية، يوم الاثنين الماضي، مجددا من القيام بأي خطوة استفزازية تزعزع أمن واستقرار المنطقة، مؤكدة أنه سيتم التصدي بحزم لذلك.

    وكانت منطقة مياه الخليج قد شهدت تصعيداً بين الولايات المتحدة وإيران في أيار/مايو 2019، وحشوداً عسكرية كبيرة للولايات المتحدة، في حين حذَّرت إيران وقتها بضرب القوات الأمريكية بالخليج، وذلك بعدما قال مسؤولون أمريكيون إن طهران أعدت لهجمات ضد مصالح واشنطن هناك.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook