15:38 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي، يورى بوريسوف، اليوم الأربعاء، أن هيكل الاقتصاد الروسي يحتاج إلى تغيير، وأنه من الضروري الابتعاد عما يسمى مجازيا " إبرة النفط " والحصول على نمو إضافي في إجمالي الناتج المحلي على حساب تطوير إنتاج التكنولوجيا العالية.

    موسكو - سبوتنيك. وقال بوريسوف بهذا الصدد: "نحن بحاجة إلى تغيير النظام المالي والائتماني والنهج، وتغيير الهدف الطويل الأجل المتمثل في تغيير هيكل الاقتصاد والابتعاد عن "إبرة النفط". من الخطأ العيش تحت التهديد المستمر المتمثل في تقلب العرض والطلب وتقلب أسعار النفط. ويجب أن تكون ميزانية روسيا مستقرة وألا تعتمد على هذه التقلبات العالمية"، مشيرا إلى أن روسيا مستعدة لمثل هذه التغيرات.

    ويرى نائب رئيس الوزراء الروسي أيضاً بأنه لا ينبغي الفخر بمعدل نمو الاقتصاد 1 إلى 2 في المئة، وأن من الضروري الصعود إلى مستوى 5 إلى 6 في المئة. وهذا يمكن تحقيقه فقط من خلال خلق إنتاج تكنولوجيا متقدمة داخل البلاد.

    وأكد بورسوف: "اعتقد أنه يتعين علينا المجازفة بالذهاب إلى ميزانية العجز، والمضي قدما في الاقتراض، وعلينا البدء في الإنفاق".

    وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد قال، في وقت سابق، حول هذا الأمر: "نتخلى عن النفط بشكل تدريجي، نحن حقا نبتعد عنه، لأن حصة الإيرادات غير النفطية في ارتفاع، إلا أن التخلي بشكل كامل يتطلب وقتا، ولا يمكننا تحقيق ذلك عندما تكون أسعار النفط منخفضة".

    وأشار بوتين إلى أن الأزمات الاقتصادية، كانت أحد أهم الأسباب التي عرقلت خطط الحكومة الروسية للابتعاد عن النفط في السنوات الماضية. ويعتبر النفط والغاز من المصادر الأساسية للدخل في روسيا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook