22:17 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    اعتبر وزير التعليم العالي الأردني الأسبق، أستاذ علم المناعة والفيروسات، عزمي محافظة، أن الجهات التي انتقدت اللقاح الروسي ربما تسرعت في الحكم، ملمحًا إلى احتمال وجود جانب سياسي في الموضوع.

    وقال محافظة بمقابلة مع وكالة "سبوتنيك" ردًا على سؤال فيما إذا كان يعتقد أن الهجوم على لقاح "سبوتنيك V" كان يحمل أبعادًا سياسية، بأن "الجهات التي انتقدت اللقاح الروسي ربما يكونوا قد تسرعوا في الحكم، لأن العلم ليس حكراً على دولة".

    وأضاف بأن "الاجراءات والتقنيات المخبرية ليست صعبة على دولة مثل روسيا لأنها موجودة في كل دول العالم، فهذه التقنيات أصبحت معروفة وعامة وليست صعبة على دولة أن تمتلكها وتنتجها"، مبيناً أنه "قد يكون هنالك جانب سياسي في الموضوع".

    ودعا محافظة إلى إتاحة الفرصة للقاح والحكم بعدها، مبينا أنه "لن يكون الأمر صعباً فسنحكم بعد أشهر إذا كان ذلك اللقاح فعالا أو لا".

     

    وردًا على سؤال فيما إذا كان يعتقد أننا نشهد حرب لقاحات، قال محافظة "الآن هذا موضوع له جوانب طبية وله جوانب اقتصادية أكيد، يعني الرقم كل يوم يزداد، إذ قرأت أن حوالي 170 شركة تقوم حالياً بتجريب لقاحات، ونحن في النهاية إذا تابعنا كل المطاعيم في العالم غالباً تنتجها شركتين أو ثلاث شركات لكن في موضوع الكورونا، عدد الشركات التي دخلت إلى سباق انتاج اللقاح كبير جداً بطريقة تثير الاستغراب".

    واستعرض محافظة إيجابيات الموضوع "لكن ربما قد يكون له جوانب إيجابية من حيث توفيره للناس، لو كانت شركات محدودة تنتج الفيروس لكان هنالك نوع، لا نقول أنه احتكار، لكن سيتم اعطاء أولوية لدولهم وبالتالي دول أخرى لن تكون مشمولة أو موضوعة على ترتيب معين"، رغم ما سبق يقول محافظة:

    على أي حال ربما الشركات التي اقتربت من الانتاج والتي وصلت المرحلة الثالثة على عدد أصابع اليد الواحدة أو أكثر قليلاً فقط.

    إنتاج اللقاح الأول سبوتنيك V ضد كوفيد-19
    © Photo / Russian Direct Investment Fund
    وفيما يخص اللقاح الروسي "سبوتنيك V" قال محافظة: إن "أي لقاح يمر في ثلاثة مراحل لانتاجه؛ أولا مرحلة المختبر والتي تتمحور فيها الإجراءات حول فيما إذا كنّا نريد الفيروس نفسه او جزءً منه أو الشيفرة الوراثية للفيروس، وبعد التحديد بدء اختبارات اللقاح على الحيوانات، لنتأكد أنه ليس ضاراً أو ساماً أو يؤدي إلى مضاعفات، وبعد أن نتأكد من سلامته في الحيوانات، نبدأ المرحلة الثانية في اختباره على الإنسان من حيث الجرعات، فيتم اعطاء جرعات مختلفة لمجموعات قليلة من البشر ويتم تحديد طريقة الحقن وفي هذه المرحلة نحدد الجرعات الأفضل والطريقة الأفضل للحقن ونتأكد أنه لا يوجد مضاعفات، ونختار أحد الطرق تلك، وننتقل للمرحلة الثالثة والتي تتمثل بالاختبارات الموسعة على الناس وعلى مجموعة أكبر".

    وأضاف "لا أدري على ماذا استند من انتقد المطعوم".

    هذا وتم في وقت سابق اختبار اللقاح الروسي على أشخاص تراوحت أعمارهم بين 18 و60 عاما.

    وسجلت وزارة الصحة الروسية يوم 11 من آب/ أغسطس الجاري، اللقاح ضد فيروس كورونا، وأطلقت عليه اسم "سبوتنيك V"، وعمل على إنتاج اللقاح متخصصون في مركز "غامالي" بدعم من صندوق الاستثمار المباشر الروسي.

    وأكد الخبراء الروس أنه خلال التجارب السريرية تبين أن اللقاح الذي تمت تجربته على متطوعين، طور الأجسام المضادة دون أن يتسبب في أية مضاعفات خطيرة.

    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook