15:14 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال القائد العام للقوات الفضائية الروسية، سيرغي سوروفكين، اليوم الجمعة، إنه بفضل مهنية الطيارين الروس يتم تجنب الحوادث الجوية مع الطائرات العسكرية للولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي عند اقترابها من الحدود الروسية.

    ويشار إلى أنه في الأشهر الأخيرة قامت المقاتلات الروسية، بشكل أكثر من المعتاد، باعتراض طائرات الناتو بالقرب من الحدود الروسية، ووصلت إلى عدة مرات في اليوم.

    وقال سوروفكين، في إفادة صحفية، إن "تصرفات القوات الجوية الأمريكية وحلف شمال الأطلسي تتعارض بشكل أساسي مع تصريحات مسؤولي الحلف بشأن الرغبة في منع وقوع حوادث أثناء أنشطة التدريب القتالي. ويتم تجنبها (الحوادث) بفضل المستوى العالي من التدريب المهني لطياري القوات الفضائية الروسية".

    ووفقا له، فإن حدود الدولة ليست محددة بوضوح في المجال الجوي كما هي على الأرض. لذلك، فإن أي مقاتلة تقوم بمناورات بسرعة عالية "يمكن أن تكون في المنطقة المجاورة في غضون دقائق".

    وفي الوقت نفسه، يتم نقل الرادارات الروسية وأنظمة الصواريخ المضادة للطائرات إلى مستويات متزايدة من الاستعداد القتالي عندما تقترب الأجسام الجوية من الحدود، مشيرا إلى أن جميع هذه الظروف يمكن أن تؤدي إلى حوادث جوية.

    ويذكر في هذا الصدد أن نشاط طائرات الاستطلاع الأجنبية والطائرات دون طيار، شهد زيادة بالقرب من الحدود الروسية في الآونة الأخيرة، وعلى وجه الخصوص، ترصد هذه الطائرات بشكل مكثف منطقة القرم ومنطقة كراسنودار، والمنطقة المحاذية للحدود الغربية من البلاد.

    ودعت وزارة الدفاع الروسية واشنطن مرارا إلى التخلي عن مثل هذه النشاطات، الشيء الذي لم تستجب له وزارة الدفاع الأمريكية حتى الآن.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook