14:51 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعربت الخارجية الروسية عن قلق موسكو من التأخير في تعيين ممثل خاص جديد للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا.

    موسكو - سبوتنيك. وقالت المتحدثة باسم الخارجية ماريا زاخاروفا للصحفيين، اليوم الجمعة: "الجهود الدولية لتقديم المساهمة الخارجية لليبيين في تجاوز عواقب الأزمة السياسية العسكرية المدمرة والدموية يجب أن تُنسق من قبل الأمم المتحدة بفعالية. بهذا الصدد لا يمكن ألا يدعو للقلق التأخير غير المبرر في تعيين ممثل خاص جديد للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بدلاً من غسان سلامة، الذي ترك منصبه في مارس/آذار من هذا العام".

    وكان الممثل الخاص السابق، غسان سلامة، الذي عقد بمساهمته مؤتمر برلين للتسوية الليبية، قد أعلن في مارس عن تركه المنصب. وتم تعيين القائمة بأعمال الممثل الخاص في ليبيا المواطنة الأمريكية، ستيفاني توركو ويليامس.

    وتعاني ليبيا من فوضى أمنية وصراع على السلطة بين الحكومة في طرابلس المعترف بها من المجتمع الدولي، وحكومة موازية في شرق البلاد يدعمها مجلس النواب وقوات "الجيش الوطني" بقيادة المشير خليفة حفتر، منذ توقيع اتفاق الصخيرات في 2015.

    وتعقدت الأزمة الليبية بعدما شن حفتر هجوما، في أبريل/نيسان/ من العام الماضي، على طرابلس بهدف السيطرة عليها، وهو الهجوم الذي استمر لأكثر من عام، قبل أن يعلن الطرفين وقفا لإطلاق النار بعد مفاوضات دولية عديدة.

    انظر أيضا:

    مصر تدعو لتعيين مبعوث أممي جديد إلى ليبيا في أقرب وقت
    مبعوث الأمم المتحدة بشأن سوريا: نقل مقاتلين من سوريا إلى ليبيا أمر "مزعج بشدة"
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, مبعوث الأمم المتحدة, تعيين, تأخر, قلق, الخارجية الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook