04:51 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أصيبت امرأة روسية، ضعيفة المناعة بـ "كوفيد-19" لمدة ستة أشهر، ونتيجة لذلك، تطورت 18 طفرة جديدة من الفيروس التاجي في جسدها.

    فبحسب ما نشر علماء روس على موقع  virological.org، فإن المريضة البالغة من العمر 47 عاما مصابة بسرطان الغدد الليمفاوية الخبيثة.

    وأصيبت بالفيروس التاجي في أبريل/نيسان 2020، في المستشفى أثناء خضوعها لدورة العلاج الكيميائي، وحتى 9 سبتمبر/أيلول، أظهرت اختباراتها نتيجة إيجابية للعدوى.

    كما أجريت دراسة مقارنة للمسحات المأخوذة من المريضة في الربيع وأواخر الصيف، وأظهر تسلسل الجينوم وجود العديد من الطفرات الجديدة، اثنتان منها كانتا متطابقتين مع تلك الموجودة في طيور المنك في الدنمارك.

    وأوضح القائمون على الدراسة أن إحدى سلالات "المنك" هذه تم العثور عليها سابقا في مريض آخر يعاني من ضعف المناعة، والذي تم علاجه بالبلازما بالأجسام المضادة.

    وأشار كونستانتين كروتوفسكي، أستاذ قسم علم الجينوم والمعلوماتية الحيوية في جامعة سيبيريا الفيدرالية، الأستاذ بجامعة غوتنغن (ألمانيا)، إلى أن البديل البريطاني الأكثر عدوى للفيروس"كوفيد-21"، على الأرجح، ظهر أيضا في البداية في جسم مريض يعاني من كبت المناعة، بحسب ما نقل موقع "لينتا رو".

    انظر أيضا:

    بايدن يتلقى الجرعة الثانية من لقاح كورونا
    حقيقة ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا في العراق
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, مرض, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook