22:24 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 61
    تابعنا عبر

    أكد رئيس الإدارة الروحية لمسلمي روسيا، رئيس مجلس الإفتاء الروسي، المفتي راوي عين الدين، اليوم الثلاثاء، أن قتل الأطفال في رمضان في الإسلام، حسب درجة الإثم، "يعادل قتل البشرية جمعاء".

    موسكو - سبوتنيك. وقال عين الدين في رسالة فيديو نشرت على القناة الرسمية للإدارة الروحية لمسلمي روسيا على "يوتيوب": "فعل مرتكب مجزرة الأطفال في شهر رمضان الكريم ليس مدانًا فحسب، بل من حيث درجة الإثم يعادل قتل البشرية جمعاء".

    وأعرب المفتي عن تعازيه نيابة عن الإدارة الروحية لمسلمي روسيا ومجلس الإفتاء الروسي و"الملايين من الأمة المسلمة التي تتقاسم وذوي الضحايا الألم والحزن الذي لا عزاء له".

    وأضاف: "نسأل الله أن يتقبل نفوس الأبرياء، وأن يسكنهم فسيح جناته؛ ونسأل الله تعالى القوة والصبر. نحن نصلي للمصابين ونسأل الله لهم الشفاء. كما نصلي من أجل هؤلاء الأطفال الذين شهدوا العنف اللاإنساني وتعرضوا لأعمق الجراح الروحية. نصلي لرب العالمين أن يقينا من مثل هذه المآسي".

     

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook