01:25 GMT04 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    دعا الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعضاء حزب "روسيا الموحدة" في كل منطقة ومدينة إلى الاعتماد على الأشخاص ذوي التفكير المماثل الذين يسعون جاهدين للإبداع، مشيرًا إلى ضرورة جمع الجهود لزيادة الدخل الروسي وتقليل الفقر بحلول عام 2026.

    وقال بوتين في مؤتمر "روسيا الموحدة": في كل منطقة ومدينة وقرية، من الضروري الاعتماد على الأشخاص ذوي التفكير المماثل، وعلى الأشخاص الذين يسعون جاهدين للإبداع، ليكونوا نافعين، وهذا بلا شك مورد قوي وقوي للغاية".

    وأشار إلى أن الأهداف والخطط الاستراتيجية للبلاد موضحة في المراسيم والمحددة في رسالة إلى الجمعية الفيدرالية، وقال:

    أود أن أشير إلى أن "جميع الأحزاب البرلمانية تشارك في تنفيذها المراسيم والقوانين، وأن حزب روسيا الموحدة، باعتباره حزب الأغلبية، هو الذي يلعب دورًا رئيسيًا هنا".

    وأعلن بوتين عن الحاجة إلى تنفيذ برنامج في روسيا لإنشاء نظام لإعادة التأهيل، بحلول عام 2026 في حد أدنى قدره 100 مليار روبل.

    وقال الرئيس الروسي: "يجب الجمع بين الجهود لزيادة الدخل الروسي وتقليل الفقر بحلول عام 2026، والخروج من الحفرة الديموغرافية، وعموما، مهمتنا هي زيادة ازدهار الأسر الروسية بشكل كبير، وزيادة دخل مواطنينا".

    واقترح بوتين تمديد برنامج تقديم قروض البنية التحتية إلى المناطق حتى عام 2026 وزيادة حجم الأموال لهذه الأغراض.

    وأضاف: "سترسل سلطات الروسية 50 مليار روبل إضافية لتطوير النقل العام، و30 مليار روبل لإصلاح الطرقات، و150 مليار روبل لتحديث هياكل دعم الحياة".

    وفي هذا السياق، أعلن بوتين أن روسيا قد تسجل حجمًا قياسيًا في تقديم الإسكان هذا العام، مؤكدا أن صناعة البناء في روسي تعافت وأظهرت "ديناميات تنمية مستدامة".

    وطلب بوتين من السلطات الفيدرالية ألا تبتعد عن المناطق التي لا تملك المال، وعدم قول كلمة "تعال غدًا"، بل الجلوس وحل المشكلة وعدم تجاهلها، منوها إلى ضرورة الإصغاء إلى الناس والشعور بقلوبهم.

    وقال بوتين: لا يهم الناس ما هو مستوى السلطة المسؤول عن تلك المشكلة أو مشكلة أخرى، فهم بحاجة إلى بيئة مريحة، وبالتالي "يجب توفير هذه البيئة".

    وشدد بوتين على ضرورة بذل قصارى الجهد من أجل حياة قروية أفضل.. حياة مناسبة ومريحة، ودعم بناء الإسكان الفردي في القرية، وهذه مهمة حزب "روسيا الموحدة".

    وشدد بوتين على ضرورة وقف تصدير الأخشاب إلى الخارج، وقال: يجري تطوير نظام معلومات قطاعي جديد. وبمساعدته، سيكون من الممكن تتبع جميع مراحل استخدام الأخشاب، من قطع الأخشاب أو تجهيزها، وإمدادات التصدير، بما في ذلك هذا أمر مهم لوقف قطع الأشجار غير القانوني وتصديره إلى الخارج.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook