02:41 GMT31 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    من المقرر أن يتم نقل مجمع إطلاق الصاروخ الحامل "سويوز" في قاعدة "فوستوشني" بالكامل، لاستخدام الوقود الجديد بحلول فبراير/شباط 2022.

    الخدمة الصحفية لمركز تشغيل الصواريخ "روسكوسموس" أخبرت وكالة "سبوتنيك" أن الحاجة إلى نقل "سويوز 2" على "فوستوشني" هو تحويل نوعية الوقود من الكيروسين (T-1) إلى النفثيل (RG-1) الذي يتم استخدامه في الوقت الحاضر.

    وأضافت: "لتحويل مجمع الإطلاق "سويوز 2" إلى وقود النفثيل، من الضروري إكمال تركيب المعدات، وإجراء الاختبارات المستقلة للمعدات قيد التطوير والاختبارات الشاملة للجنة العليا. وجميع المعدات اللازمة لهذه الأغراض لتسليمها إلى الفضاء، وقد تم بالفعل تركيب بعضها".

    وفقًا لها، سيبدأ المتخصصون في مركز "فوستوشني" الفضائي، العمل على استكمال التثبيت والتشغيل والاختبار الذاتي للمعدات في أكتوبر/ تشرين الأول 2021.

    وختمت: "من المقرر ضمان الجاهزية للاختبارات المعقدة لمجمع الإطلاق بعد النقل إلى النفثيل في فبراير 2022".

    في وقت سابق، قال المدير التنفيذي لشركة "روستيخ"، أوليغ يفتوشينكو: إن الانتقال إلى النفثيل هو جزء من برنامج تحديث الصواريخ، والذي سيقلل من الانبعاثات الضارة ويزيد بشكل كبير من الحمولة التي يتم إطلاقها في المدار.

    النفثيل هو نوع صديق للبيئة من الوقود الهيدروكربوني باستخدام إضافات البوليمر.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook