22:03 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 90
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الخميس، إنه رأى صورة غير لائقة، في إشارة إلى الصورة التي نشرها السفير الروسي في طهران مع السفير البريطاني.

    وقال ظريف في تغريدة على "تويتر": "رأيت صورة غير لائقة للغاية اليوم".

    وأضاف: "أنا بحاجة إلى أن أذكر كل شيء، أن أغسطس 2021، ليس أغسطس 1941، ولا ديسمبر 1943".

    وتابع: "لقد أظهر الشعب الإيراني - بما في ذلك أثناء محادثات خطة العمل الشاملة المشتركة - أن مصيرهم لا يمكن أبدًا أن يخضع لقرارات في السفارات الأجنبية أو من قبل قوى أجنبية".

    على إثر ذلك، أفادت السفارة الروسية في إيران، في تصريح لوكالة "سبوتنيك"، بأنه قد تم استدعاء السفير الروسي في طهران، ليفان غاغاريان، إلى وزارة الخارجية الإيرانية بشأن الصورة التي أثارت رد فعل مثير للجدل في البلاد.

    وقالت السفارة الروسية خلال بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه: "اليوم تمت دعوة السفير فوق العادة والمفوض لروسيا لدى جمهورية إيران الإسلامية، ليفان غاغاريان، إلى وزارة الخارجية الإيرانية بشأن رد الفعل المثير للجدل للجمهور الإيراني على الصورة المنشورة بالاشتراك مع السفير البريطاني في طهران سيمون شيركليف".

    وأضافت السفارة الروسية في بيانها: "وخلال المحادثة التي جرت في جو ودي، تم تقديم جميع التفسيرات اللازمة للجانب الإيراني، والتي تبين أنه تم نشرها بالفعل على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالسفارة. وأعرب السفير عن أسفه لسوء الفهم الذي نشأ بهذا الصدد".

    وكانت السفارة الروسية في طهران نشرت على حسابها على "تويتر" صورة للسفير الروسي، ليفان جاغاريان، ويجلس الى جانبه السفير البريطاني الجديد لدى طهران، سيمون شيركليف، وفي الوسط كرسي فارغ في إشارة إلى مؤتمر طهران الذي عقد بشكل سري بين جوزيف ستالين وفرانكلين روزفلت وونستون تشرشل، عام 1943، بعد حرب المملكة المتحدة والاتحاد السوفيتي في ذلك الحين وسيطرتهم على إيران.

    وعلقت السفارة على الصورة بالقول عبر موقع "تويتر": "التقى السفير الروسي في إيران، ليفان غاغاريان، بالرئيس الجديد للبعثة الدبلوماسية البريطانية في إيران، سيمون شيركليف، على طريق السلم التاريخي الذي عقد فيه مؤتمر طهران عام 1943".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook