02:21 GMT28 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    111
    تابعنا عبر

    يحيي محبو الأميرة ديانا الزوجة الأولى لولي العهد البريطاني، الذكرى السنوية العشرين لرحيلها آخر الشهر الجاري.

    والأميرة ديانا التي كانت تُعرف في ربوع العالم بوصف "أميرة القلوب" و"أميرة الشعوب" هي الزوجة الأولى للأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا ووالدة ابنيه الأميرين وليام وهاري.

    ولاقت ديانا حتفها، وهي الزوجة الأولى لولي العهد البريطاني، عن عمر 36 عاما في باريس يوم 31 أغسطس آب 1997 بعد أن تحطمت سيارة ليموزين كانت تقلها وصديقها دودي الفايد (عماد محمد الفايد) في نفق أثناء محاولة الهروب من مصورين متطفلين كانوا يطاردونهما بدراجات نارية.

    وكانت ديانا تبلغ من العمر 19 عاما عندما ارتبطت بتشارلز عام 1981 لكن زواجهما انهار.

    وألقت ديانا باللوم على كاميلا باركر بولز ،التي كانت عشيقة لتشارلز ثم أصبحت زوجته، في انهيار زواجها.

    واشتهرت ديانا بأعمالها الخيرية لاسيما في مجال الدفاع عن مرضى الإيدز وضحايا الألغام الأرضية.

    وقد بُثت تسجيلات للأميرة الراحلة وهي تتحدث بصراحة عن حياتها الجنسية مع الأمير تشارلز وحزنها على الانهيار المدوي لزواجهما، وذلك يوم السادس من أغسطس آب، على القناة الرابعة للتلفزيون البريطاني بمناسبة الذكرى العشرين لرحيلها.

    انظر أيضا:

    عميل سابق للمخابرات السعودية يكشف مفاجآت حول مصرع الأميرة ديانا
    كشف أسرار جديدة حول الأميرة ديانا ودودي
    للمرة الأولى...بث تسجيلات للأميرة ديانا تتحدث فيها عن حياتها الجنسية وحزنها
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, الأميرة ديانا, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik