16:49 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    143
    تابعنا عبر

    تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا صادمة لعظام بشرية منتشرة في مقبرة "تل إربد" في الأردن.

    وتتابع الأجهزة الأمنية الأردنية حادثة غريبة وقعت في أربد الأردنية، بعد تعرض عدد من القبور للنبش وإخراج رفات الموتى منها في مقبرة تل إربد بالقرب من مدينة أربد.

    وأشارت بلدية أربد أن المقبرة تعرضت لأعمال تخريبية من قبل خارجين عن القانون، ونفت أن يكون هدف عمليات النبش هو بيع القبور مجددا من قبل سماسرة يعملون في هذا المجال، لأن ترك العظام بجانب القبور يعطي مؤشر بأن هدف هذه العمليات هو تخريبي فقط، بحسب موقع "الصبح نيوز".

    وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن مع الحدث، وعبروا عن سخطهم من عمليات النبش لانتهاكها حرمة الموتى، مؤكدين أن إخراج الرفات هو انتهاك صارخ لحرمة الأموات.

    وتشهد المقبرة بين الحين والآخر عمليات نبش وتخريب وحفر تحت القبور لأعماق كبيرة بهدف البحث عن الكنوز والدفائن والآثار بسبب وقوع المقبرة بجانب تل أربد الأثري وعلى مقربة من سور أربد القديم التاريخي الذي يعد من أقدم التلال التاريخية في المنطقة ويقع ضمن محيطه بقايا أربد القديمة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook