15:04 GMT16 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 71
    تابعنا عبر

    طور مؤسس أمازون، جيف بيزوس، شركته من بائع كتب صغير عبر الإنترنت إلى النقطة التي أصبح فيها الآن أغنى شخص في العالم.

    وفي حين أن بيزوس وأعمال التجارة الإلكترونية لديهم منتقدين، فلابد أن يكون عملاق التجارة الإلكترونية قد فعل شيئًا صحيحًا لتحقيق مثل هذا النجاح الرائع.

    إذ اتخذ الرئيس التنفيذي، جيف بيزوس موقفا صارما لتجنب الاجتماعات غير الضرورية حيث كان يكره أن يضيع الموظفين أوقاتهم في التواصل الزائد خلال عقد الاجتماعات التي لا تنتهي بحسب ما جاء في تقرير لموقع Yahoo! Finance الأمريكي. 

    "فطيرتي البيتزا"

    في عام 2002، وضع بيزوس "قاعدة البيتزا (Pizza Rule)"، حيث يجب أن تكون عدد جميع فرق العمل المشاركين في اجتماع صغير، بحيث يكون مساوياً لعدد الأشخاص الذين تكفيهم فطيرتي بيتزا خلال تناول وجبة الغداء. 

    القاعدة -التي تبناها بيزوس في وقت مبكر داخل أمازون- بسيطة، فكلما زاد عدد الأشخاص المشاركين في الاجتماع كان الاجتماع أقل إنتاجية.

    إذ يؤمن جيف بيزوس بأنّ الفرق الكبيرة تكون في العادة أقل كفاءة. وقلة الكفاءة هذه تضعف نتائج وإنجازات الفريق وتؤدي إلى الهدر. 

    اجتماع فريق كبير في آن واحد سيقتل الإبداع، فكما تقول ريتشيل جيليت من موقع فاست كومباني “أن الفكرة من العمل ضمن فرق صغيرة من المفترض أن تساعد على تقليل العديد من الأشياء القاتلة للإبداع كالتفكير الجماعي والتسكع الاجتماعي". 

    "آلة تصنع الآلات"

    وبحسب المحلل لدى "أندرسن هورويتز" للاستثمار "بنديكت إيفانز"، فإن هذه القاعدة حوَّلت الشركة إلى "آلة تصنع الآلات".

    يقول "إيفانز": "بفضل هذا النهج، يمكن إضافة المزيد من خطوط الإنتاج دون تعديل في الهيكل الداخلي أو إصدار تقارير مباشرة.. يمكنك فعل ذلك دون اجتماعات ومشاريع وعمليات لوجستية أو منصات تجارة إلكترونية.. لن تحتاج إلى السفر وتحديد مواعيد لقاءات لدفع أحدهم إلى تنفيذ فكرة ما".

    لقد أنشئت القاعدة في الأصل لأحجام فرق العمل، لكنها تطورت لاحقًا إلى مبدأ لعدد المدعوين إلى كل اجتماع، وفقًا لـ CBInsights.

    يقول بيزوس في رسالة إلى المساهمين في عام 2013:

    "إن التوزيع اللامركزي للاختراع في جميع أنحاء الشركة - على سبيل المثال لا الحصر كبار قادة الشركة - هو الطريقة الوحيدة للحصول على ابتكار قوي عالي الإنتاجية"، مضيفا: "ما نقوم به هو تحدي وممتع".

    وتعد أمازون شركة ضخمة لديها 840 ألف موظف، ولكن بسبب قاعدة البيتزا، على مر السنين، ما تزال تأتي باختراعات جديدة لا تتوافق تمامًا مع ما تفعله الأعمال الحالية.

    وبحسب ما ورد نشأت بعض أكبر نجاحاتها، مثل كيندل قاريء الكتب، وخدمة "أمازون برايم"، و"أمازون ويب سيرفيسز"  من هذه الفرق الصغيرة.

    وتصل ثروة الرئيس التنفيذي، جيف بيزوس، إلى أكثر من 138 مليار دولار حتى الآن بحسب مؤشر "بلومبرغ للأثرياء".

    انظر أيضا:

    بعد اقتراب جيف بيزوس من لقب أول تريليونير في التاريخ... النقد الدولي توجه رسالة لشركات التكنولوجيا
    بالأرقام... فيروس كورونا يعيد جيف بيزوس إلى عالم التريليونات
    جيف بيزوس يخصص 10 مليارات دولار لمكافحة تغير المناخ
    الملياردير جيف بيزوس يشتري أغلى قصر في تاريخ لوس أنجلوس... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    أمازون, جيف بيزوس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook