09:19 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    انتشر هاشتاغ "حق حنين الزبيدي"، بعد وفاة امرأة عراقية "حامل" إثر سكب زوجها البنزين على جسدها بسبب شجار بسيط.

    وأثارت الحادثة حزن وغضب الشارع العراقي، وقال مركز النماء لحقوق الإنسان العراقي على "فيسبوك"، نقلا عن مصدر من أسرة ضحية "العنف الأسري"، "حنين الزبيدي توفيت متأثرة بالحروق التي أصيبت بها".

    بحسب أهل الضحية فإن زوجها قد أقدم على حرقها بمادة البانزين وهي حامل، وقد توفي الجنين بداخلها قبل وفاتها، وقد تعرضت لعنف أسري متواصل من قبل زوجها طيلة فترة زواجها.
    وأكد مركز النماء سعيه لإقرار قانون الحماية من العنف الأسري للحد من تكرار مثل هكذا جرائم فظيعة.

    وطالب المستخدمون بضرورة معاقبة كل من تسول له نفسه مد يده على زوجته.

     

    وكتب مستخدم على تويتر: زوج أحرق زوجته الحامل وذالك بسبب خلاف على عرس أختها...  مجتمعنا أصبح غابة غير صالحة للعيش.

    وعلق عمر الحمداني: عراق الحضارات الذي تقتل فيه النساء بسبب خلافات أسرية ويرفض فيه توفير مظلة قانونية تحميهن من اعتداءات الذئاب البشرية لا يستحق هذا الإرث العظيم.

    من جانبه، قال الأعظمي، قتلها وطفلها بأحشائها أي قتل روحين بكل برود ولامبالاة! مستترا بضعف القانون وتغلب قانون العشائر على الدولة.

    وكتب مستخدم آخر، واحد مريض نفسي يحرق زوجته وهي حامل ويتسبب بموتها مو معقول تخلونه ينجو من العقاب؟ وين حق حنين.

    وحسب بيانات الصحف المحلية، توفيت الامرأة في الشهر الثامن من حملها وكانت الحروق تغطي 90 في المئة من جسدها.

    وأكدت والدة الضحية بلقاء على فضائية "UTV"، أن زوج ابنتها كان يشرب الخمور ويتعاطى المخدرات، ما دفعهم لطلب الانفصال، إلا أن ابنتهم أصرت على البقاء معه لأنها تحبه.

    وأشارت إلى أن ابنتها تعرضت إلى الكثير من التعذيب قبل هذه الحادثة، فقد كان يربط يديها ويحبسها داخل الثلاجة.

    وادعى الزوج في البداية أن حنين قامت بإحراق نفسها، لكن والدتها أكدت أن ابنتها أخبرتها ماحدث معها بالتفصيل قبل وفاتها. وقالت أن زوج ابنتها قام بقص ملابس الطفل الذي تنتظره منذ خمس سنوات، ثم أحرقها.

    وطالبت والدة حنين وزير الداخلية العراقي، بالقصاص من زوج ابنتها.

    انظر أيضا:

    قتل بـ30 رصاصة... برلمانية برازيلية متهمة باغتيال زوجها بسبب "السلطة والمال"
    مصرية تقتل زوجها في ليلة زفافهما بعد اعترافه بسر خطير
    الاعتداء على الزوجات في المرتبة الأولى بين قضايا العنف الأسري في العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook