09:15 GMT19 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    ألغت هيئة تنظيم الإعلام في العراق برنامجا تلفزيونيا هزليا كان يجذب الضيوف إلى مقالب تحاكي ما يفعله المتطرفون، ما أجبر المشاركين والمشاهدين على تذكر بعض الرعب والخوف اللذين كانا منتشرين خلال سيطرة "داعش على ثلث أراضي البلاد".

    برنامج "طنب رسلان" الذي يعتبر شكلا من أشكال تلفزيون الواقع، كان يستضيف ضيوفا عراقيين من المشاهير، بمن فيهم ممثلات ولاعبو كرة قدم، تمت دعوتهم للمشاركة في ما يوصف بأنه "حدث خيري" لكنهم وقعوا فريسة سيناريوهات مختلفة لمقلب نصبه ممثلون يلعبون دور المسلحين.

    ولكن تم تحريرهم لاحقا من قبل ممثلين آخرين يلعبون دور قوات الأمن العراقية.

    وتضمن تمثيل المقالب أسلحة مزيفة وانفجارات خادعة بينما يهدد "المسلحون" بتفجير سترات إنتحارية مزيفة، بحسب ما نقل موقع "الحرة".

    وتقوم الكاميرات الخفية بتصوير كل شيء بما في ذلك الخوف الذي يسيطر على ضيوف العرض حقيقي، لذلك أثار البرنامج مخاوف أخلاقية بالإضافة لغضب المشاهدين الذين قالوا إن محتواه مسيء للغاية.

    انظر أيضا:

    العراق يكشف قضايا الفساد الكبرى بالأرقام
    البرلمان العراقي يشكل لجنة لتقصي الحقائق في ديالى
    الكلمات الدلالية:
    العراق, داعش
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook