03:44 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أثبتت الدراسات الجديدة وجود دور مهم لنمط الحياة الصحي في توفير سعادة الإنسان وتعزيز مناعته مما يعمل على رفع مستوى الصحة والإحساس بالراحة. 

    وربط العلماء بين نمط الحياة الصحي، وتناول الخضروات والفاكهة بالإضافة إلى ممارسة التمرينات الرياضية، وبين الرضا عن الحياة والسعادة، حسب ما نقل موقع ""ميديك فوريوم".

    وربط العلم قديما بين السعادة ونمط الحياة الصحي، حيث كان يستخدم هذا الرابط للتشجيع على اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة والنشاط البدني، وذلك من خلال التركيز على مفهوم الرفاهية في الحياة.

    ولكن، كانت هذه هي الدراسة الأولى من نوعها التي ترسخ العلاقة الإيجابية بين الشعور بالسعادة وتناول الفواكه والخضروات وممارسة التمارين الرياضية، حيث استخدم علماء من جامعتي "كنت" و"ريدينغ" في بريطانيا، مؤلفو الدراسة، طريقة المتغيرات الآلية لتصفية أي آثار للسعادة وممارسة الرياضة وتناول الخضروات والفواكه.

     وخلص الباحثون إلى أن نمط الحياة الصحي هو ما يجعل الناس سعداء وليس العكس، وأن العلاقة بينهما ليست متبادلة، بل هي سببية إيجابية، كما وصفها الباحثون.

    وأكد العلماء أن ضبط النفس والقدرة على تأخير الإشباع يلعبان دورا مهما في الرضا عن الذات وفي التأثير الإيجابي على قرارات الحياة، كما أظهرت الدراسة أنه بينما يقوم الرجال بممارسة الكثير من الرياضة، تتناول النساء كمية أكبر من الفواكه والخضروات.

    ملحوظة مهمة حول المعلومات الطبية
    © Sputnik
    ملحوظة مهمة حول المعلومات الطبية

    انظر أيضا:

    أهم 3 فيتامينات ومعادن يحتاجها الجسم قبل الشتاء لشحن المناعة
    4 أطعمة أساسية غنية بـ"فيتامين د" لا تفوت تناولها
    5 أعراض تؤكد حدوث تسمم بسبب فيتامين مشهور
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook