06:29 18 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    أنجيلا ميركل

    ميركل لا تريد سداد ديون هتلر

    © Sputnik . Jacquelyn Martin
    العالم
    انسخ الرابط
    0 122

    كان الألمان إلى عهد قريب يسخرون من التنبؤات بانهيار الاتحاد الأوروبي. وأخيرا باتوا يتحدثون عن إفساد مناخ الاتحاد الأوروبي.

    أتت المشكلة اليونانية في مقدمة الأسباب وراء "افساد المناخ الأوروبي" على حد قول المعلقين الألمان. ذلك لأن اليونان التي تعاني من الأزمة المالية وتضطر إلى دفع فوائد القروض الألمانية تطالب ألمانيا  بردّ ما استدانه زعيمها النازي هتلر خلال الحرب العالمية الثانية.

    وقالت محطة "دويتشي ويلي" الإذاعية الألمانية إن نبرة العداء وليس الشراكة تغدو نبرة أساسية في لغة التخاطب بين البلدان أعضاء الاتحاد الأوروبي في إشارة إلى مطلب اليونان.

    وذكّر اليونانيون الألمان بأن قائدهم السابق هتلر أجبر اليونان المحتلة في عام 1942 على تقديم قرض قدره 1.5 تريليون درهم يوناني إلى ألمانيا. وليس معروفا لماذا لم يأخذ هتلر هذا المبلغ بل استدانه واعدا بردّه. على أي حال فإن اليونانيين يرون اليوم أنه من الضروري أن يرد الألمان لهم مبلغا يساوي 11 مليار يورو.

    ويجب أن يزور رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس الزعيمة الألمانية انجيلا ميركل في برلين يوم 23 مارس/آذار 2015. والأغلب ظنا أن ميركل ستُخبر رئيس الوزراء اليوناني بأنها لا تعتزم سداد ديون هتلر.

    انظر أيضا:

    صورة ميركل محاطة بالنازيين تظهر على غلاف مجلة "دير شبيغل" الألمانية
    سفير ألماني: ميركل تثني أوباما عن تسليح كييف
    اليونان تتمرد على سياسات التقشف الأوروبي
    الكلمات الدلالية:
    المواضيع الأكثر قراءة, أنجيلا ميركل, ألمانيا, اليونان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik