15:08 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    ديلان روف

    المعتدي على كنيسة: من يغتصب نساءنا عليه أن يموت

    © REUTERS / Facebook profile picture
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    اتهم الرئيس باراك أوباما، الأمريكيين باللامبالاة بشأن الرقابة على تجارة الأسلحة بينما اتهم الكونغرس بتمثيل مصالح صانعي وتجار الأسلحة.

    جدد الرئيس الأمريكي باراك أوباما خيبة أمله لعجز السلطات الأمريكية عن اتخاذ إجراءات لتقييد تجارة الأسلحة في البلاد، وذلك في معرض حديثه عن مقتل 9 أمريكيين من أصول أفريقية في كنيسة في ساوث كارولينا.

    ونقلت وكالات أنباء اليوم الأحد، عن أوباما قوله إن جمعية الرماة، وهي الجمعية التي تمثل مصالح صانعي وتجار الأسلحة في الولايات المتحدة الأمريكية، تملك، للأسف، نفوذا كبيرا على الكونغرس (البرلمان الأمريكي)، مشيرا إلى أنه لا يتوقع إجراء أي تغيير على القوانين الخاصة بالرقابة على تجارة الأسلحة إلى أن يقول الأمريكيون إن هذا غير طبيعي ويطالبوا بإجراء التغييرات.

    وتتعامل الشرطة مع مقتل رواد كنيسة تشارلستون على أنه جريمة كراهية.

    وقال أوباما في سان فرانسيسكو "إن دوافع المعتدي تذكرنا بأن العنصرية لا تزال متفشية".

    وقال المعتدي، ديلان روف، مخاطبا الموجودين في الكنيسة "إنكم تغتصبون نساءنا.. وعليكم أن تموتوا" وفقا لإفادة شاهد العيان.

    ووقع أمس السبت، حادثان جديدان لإطلاق النار على الناس في الولايات المتجدة. وقتل شخص وجرح 8 آخرون في إطلاق نار في ملعب كرة السلة بمدينة ديترويت، وجرح 7 أشخاص بينهم طفلان، في إطلاق نار في مدينة فيلاديلفيا.

    انظر أيضا:

    مقتل شخص وإصابة 16 آخرين في إطلاق نار في مدينتين أمريكيتين
    مقتل 9 أشخاص في إطلاق نار في كنيسة بولاية ساوث كارولينا الأمريكية وتوقيف المشتبه به
    الجمهوريون يهاجمون أوباما بسبب العراق
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik