20:09 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الخارجية الجزائرية، اليوم الجمعة، الإفراج عن سبعة رهائن جزائريين كانوا ضمن المحتجزين لدى المجموعة الإرهابية في فندق راديسون في العاصمة المالية باماكو.

    موسكو — سبوتنيك.

    وقال وزير الخارجية الجزائري رمضان لعمامرة في تصريح صحفي إن سبعة رعايا جزائريين قد تم الإفراج عنهم سالمين.

    وقال لعمامرة إن المفرج عنهم هم ست شخصيات في الدولة الجزائرية بينهم دبلوماسيون بالإضافة إلى جزائري يعمل كمسؤول تنفيذي في شركة فرنسية.

    وأوضح لعمامرة أنه كان منذ الإعلان عن احتجاز الرهائن على "اتصال دائم مع نظيره المالى عبد الله ديوب ومع رئيس بعثة الأمم المتحدة في مالي، التونسي منجي حامدي، للاستفسار عن حالة الوفد الجزائري. وأكد لعمامرة مجددا على "الدعم الكامل والتضامن من الجزائر إلى مالي، والإدانة القوية للجزائر لأي عمل إرهابي في أي مكان وتحت أي ظرف من الظروف".

    من جانبه، أعلن ممثل الجيش الأمريكي، اليوم الجمعة، عن وجود ستة أمريكيين في عداد الرهائن الذين تم إنقاذهم من عملية الاحتجاز في فندق بعاصمة مالي ماباكو، وذلك بحسب وكالة "رويترز".
    وبحسب المعلومات الأخيرة، فقد أسفر الهجوم عن مقتل فرنسي واحد واثنين من مواطني مالي، وبحسب الشركة المالكة للفندق يتواجد فيه حاليا 125 من النزلاء و13 من عمال الفندق.

    انظر أيضا:

    مالي... مقتل 9 رهائن في الهجوم على فندق "راديسون" في باماكو
    مالي.. تحرير 80 رهينة بعد اقتحام الجيش الفندق في باماكو
    مسلحون يحتجزون 170 شخصا داخل فندق في عاصمة مالي
    الكلمات الدلالية:
    مالي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook