03:30 28 مايو/ أيار 2018
مباشر
    المتحدثة  باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا

    موسكو تدعو للتحقيق بانتهاك حقوق الإنسان في تركيا

    © Sputnik . Mikhail Voskresensky
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    دعت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، إلى إجراء تحقيق مستفيض في حالات انتهاك حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي في جنوب شرق تركيا، مشيرة إلى أن هذه الوقائع من الانتهاكات التركية للقانون الإنساني لم تعلق عليها حتى الآن المنظمات الدولية مثل "هيومن رايتس ووتش" ومنظمة العفو الدولية.

    موسكو — سبوتنيك

    قالت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم الخارجية، إن الوزارة ركزت اهتمامها على "المجزرة الدموية التي قام بها العسكريون الأتراك ضد مئات المدنيين، الذين اختبأوا في أقبة المباني بمدينة جزرة"، مضيفة أنه "في أحد المباني فقط حرق قرابة 150 شخصا، وحسب المعلومات فان قرابة 500 مدنيا قتلوا في محافظة شرناق. ننطلق من أن أي أنباء، خاصة الموثقة منها، الخاصة بانتهاك حقوق الإنسان والقانون الإنساني يجب أن يتم التحقيق بها، كما يوجد آلية دولية لمثل هذه الأمور، الشيء الرئيس في هذه الأمور الحيادية والموضوعية".

    وأوضحت زاخاروفا "الدور الرئيسي في جذب انتباه العالم إلى هذه الأحداث يعود إلى المنظمات الدولية لحقوق الإنسان، بما في ذلك "هيومن رايتس ووتش" ومنظمة العفو الدولية".

    هذا، وكانت قناة "RT" الفضائية الروسية قد نشرت عريضة دعت فيها المجتمع الدولي للتحقيق في المعلومات عن قتل المدنيين الأكراد في جنوب شرقي تركيا خلال العمليات الأمنية التركية، وذلك بعد أن أعد فريق "RT" تقارير في المناطق الكردية في تركيا، قدمتها القناة أيضا إلى منظمات دولية لحقوق الإنسان مثل "هيومن رايتس ووتش" والعفو الدولية واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية ترد على إعلان هاموند عن "ضرب الزوجة"
    الخارجية الأمريكية: زيارة كيري إلى موسكو لا تتعلق بسحب القوات الروسية من سوريا
    الخارجية الروسية تدين بشدة هجوم بن قردان الإرهابي في تونس
    الكلمات الدلالية:
    وزارة الخارجية الروسية, ماريا زاخاروفا, تركيا, موسكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik