21:42 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد رئيس لجنة الدفاع بالبرلمان الإيراني، إسماعيل كوثري، وقوع نحو 6 جنود بالحرس الثوري الإيراني، أسرى في يد المعارضة السورية، خلال المعارك الجارية في مدينة خان طومان، الواقعة بين العاصمة دمشق وحلب.

    القاهرة — سبوتنيك.

    وقال كوثري، في تصريحات لوكالة "ميزان" الإيرانية الإخبارية، إن 13 جندي من الحرس الثوري لقوا حتفهم في خان طومان، بينما جُرِح 18، وأُسِر بين 5 و 6 جنود.

    وخان طومان هي مدينة استراتيجية، لوقوعها بين العاصمة ومحافظة حلب المحورية في سوريا، وتقع المعارك بالرغم من وقوع المدينة في مواقع الهدنة المعلنة بين أطراف النزاع السوري منذ نهاية شباط/فبراير الماضي.

    وتداولت وسائل الإعلام، الجمعة الماضية، أنباء عن سيطرة جماعة "جيش الفتح"، المنتمية للمعارضة السورية المسلحة، على المدينة.

    وحذّر كوثري "المجموعات الإرهابية المتواجدة في سوريا"، من "رد فعل عنيف إزاء أفعالهم غير الشرعية، وخرقهم لاتفاق الهدنة".

    يذكر، أن الهدنة مستمرة في سوريا منذ يوم 27 شباط/فبراير الماضي، وهي لا تشمل تنظيمي "داعش" و"جبهة النصرة" الإرهابيين، وغيرهما من التنظيمات التي اعتبرها مجلس الأمن الدولي تنظيمات إرهابية.

    كما تم يوم الجمعة 29 نيسان/أبريل، إعلان فرض نظام التهدئة في الغوطة الشرقية لدمشق وشمال اللاذقية، وذلك بالتوافق بين روسيا والولايات المتحدة.

    ويمنع خلال التهدئة شن العمليات القتالية واستخدام كافة أنواع الأسلحة. وأعلنت وزارة الدفاع الروسية في وقت لاحق، عن تمديد "نظام التهدئة"، وأعلن الجيش السوري التزامه بالتهدئة. كما تم لاحقاً إعلان التهدئة في حلب.

    انظر أيضا:

    إيران: استعدنا 73 قطعة أثرية كانت لدى الحكومة الأمريكية
    إيران تكشف عن تجربة ناجحة لصاروخ بمدى ألفي كيلومتر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إيران, أخبار العالم, الأزمة السورية, أسر جنود إيرانيين, جيش الفتح, الحرس الثوري, جبهة النصرة, داعش, إيران, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook