16:21 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد مؤسس موقع "ويكيليكس"، جوليان أسانج، اليوم الأربعاء، أنه لم تتوفر لديه وثائق تدل على ضلوع هاكرز روس في اختراق خوادم الحزب الديمقراطي الأمريكي.

    موسكو — سبوتنيك.

    وأشار أسانج في حوار مع قناة "أر تي"، اليوم، إلى أن "ويكيليكس" وغيره من المواقع نشرت وثائق من خوادم الحزب الديمقراطي، وتتضمن بيانات الملفات إشارة إلى أنه تم تحويلها من "دوك" إلى "بي دي إف" على حاسب آلي عليه برامج باللغة الروسية.

    وقال مؤسس "ويكيليكس": "يدل ذلك على ضلوع شخص روسي أو رغبة أحد في تقديم الأمر على أنه كذلك". وأضاف: "لكن ذلك غير مذكور في الوثائق التي نشرناها".

    يذكر أن رئيس اللجنة الوطنية للحزب الديمقراطي الأمريكي، ديبي واسرمان شولتز، اضطر في 24 تموز/يوليو 2016، لتقديم استقالته بسبب تسرب رسائل من البريد الإلكتروني لقيادة الحزب، ونشرت على موقع "ويكيليكس" ذائع الصيت. وفي وقت لاحق، أعلن عدد من ممثلي الحزب، بمن فيهم الرئيس باراك أوباما، أنهم لا يستبعدون احتمال أن يكون قراصنة الموقع، موجهين من السلطات الروسية، لأن ذلك سيكون مفيدا للمرشح الجمهوري دونالد ترامب.

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة: القرار بشأن أسانج نهائي ولا يمكن للندن وستوكهولم الطعن به
    الأمم المتحدة تدعم أسانج في قضيته ضد بريطانيا والسويد
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, الولايات المتحدة الأمريكية, جوليان أسانج
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook