11:22 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    022
    تابعنا عبر

    لم تعلق وزارة الخارجية الأميركية على تصريحات النائب السابق لرئيس وكالة الاستخبارات المركزية، مايكل موريل، الذي دعا إلى الوقوف ضد روسيا وإيران في سوريا، بما في ذلك من خلال قتل "سري" لممثلي هذه البلدان.

    واشنطن — سبوتنيك.

    وقال ممثل وزارة الخارجية لوكالة "نوفوستي" حول الطلب  بالتعليق على تصريحات النائب المتقاعد لمدير وكالة المخابرات المركزية: "نحن نطلب منكم الاتصال بالمراكز الإعلامية والسياسية الخاصة بالشأن السوري".

    هذا وأجاب النائب السابق لمدير وكالة المخابرات المركزية، مايكل موريل، على قناة "سي بي اس"، على سؤال عما إذا كان ينبغي قتل الروس والإيرانيين لتسوية النزاع في سوريا،  بالإيجاب.

    وقال ينبغي، أن يتم ذلك بشكل سريّ.

    وتحقيقا لهذه الغاية، في رأيه، يجب على واشنطن دعم المسلحين في سوريا بنشاط أكبر. ويعتقد موريل، أن كل هذا سوف يضع الضغوط على دمشق وطهران وموسكو للتوصل إلى حل دبلوماسي.

    انظر أيضا:

    الرئيس السابق لـ CIA: الحرب ضد "داعش" ستستمر لمدة 20 سنة قادمة
    "داعش" يكشف عن قائمة اغتيالات تضم أسماء ضباط الـ FBI والـ CIA
    CIA تبرئ السعودية من أحداث 11 سبتمبر
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, سوريا, أخبار إيران, روسيا, مايكل موريل, وكالة الاستخبارات المركزية, الأزمة السورية, إرهاب, قتل, حرب معنوية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook