17:45 19 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    البيت الأبيض

    البيت الأبيض يقر بتراجع العنف في سوريا

    Flickr/ Stephen Melkisethian
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    أعلن الناطق الرسمي باسم البيت الأبيض، جوش ارنيست، اليوم الخميس، أن العنف في سوريا قد تراجع بشكل ملموس نتيجة الاتفاق الروسي – الأمريكي لوقف إطلاق النار، لكن عملية إيصال المساعدات الإنسانية لم تستأنف ويتوجب على روسيا الضغط على الحكومة السورية بهذا الشأن.

    واشنطن — سبوتنيك
    وقال الناطق في مؤتمر صحفي، إن "التقدم الذي توصلنا إليه في سوريا لوقف العنف ملموس، لكننا لا نرى استئناف نقل المساعدات الإنسانية التي يحتاج إليها السوريون"، مضيفا أنه "وفقا للاتفاق، أكدت روسيا التزامها وأعربت عن رغبتها في استخدام نفوذها على النظام السوري فيما يخص إيصال المساعدات الإنسانية، وبدلا من ذلك فأن الشاحنات عقلت على الحدود".
    من جانبها، أكدت وزارة الخارجية الأمريكية هي الأخرى، تراجع العنف في سوريا بنتيجة الهدنة، حيث قال المتحدث الرسمي باسم الوزارة، مارك تونر، للصحفيين إن "مستوى العنف أدنى بكثير مما رأيناه قبل 12 أيلول/ سبتمبر"، مشيرا إلى أن واشنطن تتلقى معلومات عن وقوع انتهاكات من قبل الطرفين.
    كما أعرب عن القلق إزاء عدم إيصال المساعدات الإنسانية إلى السوريين.
    هذا، وقد دخل الاتفاق الروسي — الأمريكي حول سوريا حيز التنفيذ يوم الإثنين 12 أيلول/ سبتمبر الجاري. وينص الاتفاق على هدنة مدتها 48 ساعة، وبعد ذلك 5 أيام أخرى. وعقب تلك الفترة من المقرر أن يبدأ عمله مركز روسي أمريكي مشترك لتنسيق العمليات ضد تنظيمي "داعش" و"جبهة النصرة" الإرهابيين وغيرهما في مناطق محددة متفق عليها، سيتم فيها تعليق عمليات الطيران السوري.

    انظر أيضا:

    منظمة "هيومان رايتس ووتش" تحمل الجيش التركي والأكراد مسؤولية مقتل مدنيين في سوريا
    دي ميستورا: الاتفاق الروسي الأمريكي أدى لتراجع العنف في سوريا بشكل كبير
    المسلحون يواصلون خرق التهدئة في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    هدنة, مارك تونر, سورية, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik