02:53 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    ملفات "ويكيليكس" و"بنما" السرية (113)
    0 40
    تابعنا عبر

    نفى مؤسس موقع "ويكيليكس"، جوليان أسانج، صحة التصريحات الصادرة عن المقر الانتخابي للمرشحة للرئاسة الأمريكية عن الحزب الديمقراطي، هيلاري كلينتون، عن ضلوع روسيا في تسريب مراسلات مدير المقر، جون بوديستا.

     

    وقال أسانج في تصريح لقناة "أر تي"، نشرت مقتطفات منه، اليوم الخميس إن "هذا غير صحيح. يمكن أن نقول إن الحكومة الروسية لم تكن المصدر [للتسريبات]".
    وأضاف أسامج أنه "يشعر بالأسف" تجاه هيلاري كلينتون، التي "تأكلها الطموحات من الداخل"، حسب تعبيره.
    وكان أسانج قد وعد في بداية تشرين الأول/أكتوبر الماضي بنشر "معلومات جدية"، تخص حكومات 3 بلدان والانتخابات في الولايات المتحدة. وتجدر الإشارة إلى أنه يوم الثلاثاء الماضي تم نشر الدفعة الـ 25 من مراسلات جون بوديستا.
    وفي الصيف الماضي أصبح من المعروف أنه تم اختراق الخوادم الإلكترونية للحزب الديمقراطي الأمريكي. واستقالت رئيسة اللجنة الوطنية للحزب، ديبي فاسرمان شولتز، بعد أن نشر موقع "ويكيليكس" جزءا من مراسلات القيادة الحزبية. كما اخترق الهاكرز المنظومات الإلكترونية للمنظمات الأخرى التابعة للحزب، والمسؤولة عن الانتخابات على مختلف المستويات. وظهرت هناك أنباء عن اختراق 3 مواقع لتسجيل الناخبين وسرقة محتملة للبيانات الشخصية لميشيل أوباما، عقيلة الرئيس الأمريكي.
    واتهم ممثلو الحزب الديمقراطي وهيلاري كلينتون روسيا بشن هذه الهجمات الإلكترونية بهدف التأثير على نتائج الانتخابات. وردا على الاتهامات، وصفها الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بـ "الهستيريا" التي تهدف لصرف انتباه الأمريكيين العاديين عن المشاكل الحقيقية في البلاد.

     

     

     

    الموضوع:
    ملفات "ويكيليكس" و"بنما" السرية (113)

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة: القرار بشأن أسانج نهائي ولا يمكن للندن وستوكهولم الطعن به
    الأمم المتحدة تدعم أسانج في قضيته ضد بريطانيا والسويد
    أسانج: ليس لدي وثائق تدل على قيام هاكرز روس باختراق خوادم الحزب الديمقراطي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الولايات المتحدة اليوم, أخبار روسيا اليوم, روسيا الاتحادية, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook